خالد بن سلطان: الشارقة نجحت ضمن منظومة دولة الإمارات في بناء هوية متفردة - الإمارات اليوم

«التخطيط العمراني» ينفذ مشروعاً للتجوال الافتراضي ومواقف للسيارات الكهربائية

خالد بن سلطان: الشارقة نجحت ضمن منظومة دولة الإمارات في بناء هوية متفردة

صورة

قال الشيخ خالد بن سلطان بن محمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للتخطيط العمراني، إنه على مدار العقود الأربعة الماضية، وبقيادة ورؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، نجحت الإمارة ضمن منظومة دولة الإمارات في بناء هوية متفردة، جمعت بين الأصالة والتراث والحداثة والثقافة والعلم، وهذه الهوية نراها واضحة في مختلف تفاصيل الإمارة، وحتى في مواطنيها وسكانها.

وأشار إلى أن المجلس عمل على مدار الأعوام الماضية على العديد من المشروعات الحيوية، بالشراكة مع العديد من الجهات المحلية والعالمية، والتي استطاعت أن تشكل قيمة مضافة لحياة القاطنين في الإمارة.

واستعرض الشيخ خالد القاسمي عدداً من أبرز مشروعات، قائلاً: «أطلق المجلس قبل ثلاثة أعوام (الرمز البريدي)، وهو عبارة عن مشروع مصمّم لمساعدة الأفراد والمؤسسات على حد سواء في العثور على موقع محدد بسهولة، ويرتبط بتطبيق يعمل على الهواتف الذكية لتسهيل الاستفادة من خدماته».

وأشار إلى تعاون المجلس مع شركة «غوغل» في تنفيذ مشروع آخر هو خدمة «غوغل» للتجوال الافتراضي في شوارع الشارقة، وأصبح بإمكان مستخدمي الإنترنت في دولة الإمارات وفي العالم تصفح خريطة إمارة الشارقة افتراضياً، والتجول الافتراضي عبر الشوارع الرئيسة والطرق العامة في الإمارة، ومشاهدة المناطق والأحياء والمعالم الرئيسة في الإمارة، بما يتيح للمستخدمين استكشاف الشارقة عبر صور بانورامية عالية الجودة بزاوية 360 درجة.

ولفت إلى أن الخدمة تقدم العديد من الفوائد، إذ تساعد السكان في العثور على وجهاتهم، كما تساعد الشركات على استقطاب المتعاملين، كما يمكن للمستخدمين تفحص المطاعم أو الفنادق قبل الوصول إليها أو تحديد نقاط للتلاقي على مقربة من تلك الأماكن، ويمكن للباحثين عن منازل استكشاف العقارات المتوافرة، والاطلاع على المنطقة المحيطة وغيرها.

وتحدث الشيخ خالد بن سلطان القاسمي عن محطة شحن المركبات الكهربائية، التي دشنها المجلس بالتعاون مع هيئة كهرباء ومياه الشارقة، وقال إنه من خلال هذه المحطة التي تقدم خدماتها مجاناً للمواطنين، نهدف إلى تسهيل اقتناء هذا النوع من المركبات، وتعزيز الوعي البيئي، والتعريف بأهمية الممارسات المستدامة بهذه الطريقة نستوعب التطور التقني، ونستفيد منه في ترشيد مواردنا وتطوير ممارساتنا.

وأفاد بأن المجلس يعمل مع الجهات ذات العلاقة لتخصيص شبكة من مواقف السيارات الكهربائية موزعة على المراكز التجارية في الإمارة، ثم سيتم التوسع في مشروعات البنية التحتية لشحن المركبات الكهربائية لتشمل جميع مناطق إمارة الشارقة، مؤكداً أن المجلس اعتمد تصاميم خمسة جسور للمشاة كمرحلة أولى في خمس مناطق مختلفة بإمارة الشارقة.

وتطرق الشيخ خالد القاسمي إلى مشروع الصرف الصحي، وتصريف مياه الأمطار الذي وصفه بـ«المشروع الحيوي والمهم»، والهادف إلى تحسين كفاءة وأداء محطات معالجة الصرف الصحي بالإمارة. وتتضمن أعمال المشروع وضع خطة شاملة للصرف الصحي، وإجراء صيانة وتحديث للنظام الحالي للصرف الصحي بهدف رفع كفاءته، إضافة إلى إجراء توسعة لمحطة المعالجة الرئيسة، وإنشاء خطوط صرف إضافية.

إلى ذلك، أكد رئيس مجلس الشارقة للتخطيط العمراني أن مشروع تطوير شاطئ الشارقة، الذي تم تدشين المرحلة الأولى منه، هو أحد أهم المشروعات التي يتولى المجلس التخطيط لها والإشراف عليها، ويقوم المشروع على تحويل المنطقة الممتدة على جانبي طريق شاطئ الشارقة، وبمسافة 3.3 كيلومترات، من الحدود مع إمارة عجمان حتى نادي سيدات الشارقة، إلى وجهة سياحية عائلية ومساحة للتفاعل الاجتماعي.

محطات انتظار الحافلات

أكد الشيخ خالد بن سلطان القاسمي أن المجلس يعمل حالياً، بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات وهيئة كهرباء ومياه الشارقة، على تنفيذ مشروع محطات انتظار الحافلات، الذي يتضمن بناء محطات انتظار مكيفة وصديقة للبيئة في عدد من المواقع في مدينة الشارقة، إذ سيتم تزويدها بالطاقة باستخدام الألواح الشمسية، بهدف توفير أفضل الخدمات وسبل الراحة لساكني الإمارة، وتشجيعهم على استخدام وسائل النقل العام بها، وبما يتوافق مع مساعينا الرامية إلى استحداث مشروعات خدمية مختلفة ومتنوعة، تعزز من مستويات الاستدامة البيئة.


- «التخطيط العمراني» اعتمد تصاميم 5 جسور للمشاة كمرحلة أولى في 5 مناطق مختلفة بإمارة الشارقة.

- وضع مخططات وتصاميم لمشروع تطوير طريق المدينة الجامعية انسجاماً مع المعايير العالمية.

طباعة