«الأرصاد» يحذّر من الرياح المتربة واضطراب البحر

الفجيرة شهدت سقوط أمطار متفاوتة. وام

حذّر المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل، من حالة عدم الاستقرار الجوي خلال الأيام المقبلة، واستمرار تدني الرؤية الأفقية، مشدداً على ضرورة تخفيض السرعات على الطرق، ناصحاً بعدم ارتياد البحر نظراً لاضطرابه الشديد، مع انخفاض في درجات الحرارة، واستمرار الرياح المثيرة للغبار والأتربة، وتشكّل الضباب وزيادة الرطوبة.

وعزا المركز هذه الحالة الجوية إلى استمرار منخفَض البحر الأحمر المصاحب لرياح جنوبية شرقية إلى جنوبية مثيرة للغبار والأتربة على المناطق الداخلية والمكشوفة، وتسوء معها الرؤية الأفقية، خصوصاً على المناطق الغربية، كما يصاحبها ارتفاع في درجات الحرارة.

وأشار إلى مزامنة هذا المنخفض الجوي السطحي لكتلة باردة في الطبقات العليا من الغلاف الجوي، لذلك تسود الدولة حالة من عدم الاستقرار، إذ تتكاثر السحب تدريجياً، ليصبح الطقس غائماً جزئياً إلى غائم أحياناً على المناطق الشمالية والجزر، ويصاحبها سقوط بعض الأمطار على أقصى المناطق الشمالية.

وشهدت البلاد، أمس، طقساً غائماً، وسقوط امطار في مناطق متفرقة، خصوصاً في الفجيرة، وتراكمت الأمطار التي راوحت بين الخفيفة والمتوسطة في الشوارع والدوارات وسالت على إثرها بعض الأودية والشعاب.

وتوقع المركز أن يسود اليوم طقس غائم جزئياً بوجه عام، خصوصاً على المناطق الشمالية والشرقية، مع انخفاض آخر في درجات الحرارة، وتكون الرياح شمالية غربية نشطة السرعة وقوية، خصوصاً على البحر، وتكون مثيرة للغبار والأتربة على المناطق المكشوفة تؤدي إلى تدني مدى الرؤية الأفقية أحياناً، والبحر شديد الاضطراب إلى مضطرب في العمق وتزداد الرطوبة النسبية في ساعات الليل والصباح الباكر على بعض المناطق الساحلية والداخلية، وقد يتشكل بعض الضباب او الضباب الخفيف.

فيما يأتي طقس غد غائماً جزئياً أحياناً على بعض المناطق، وتخف الرياح الشمالية الغربية وتكون معتدلة السرعة تنشط أحيانا على البحر، وتزداد الرطوبة النسبية على بعض المناطق الساحلية والداخلية مع فرصة تشكل بعض الضباب، والبحر متوسط الموج.

وطلب المركز من السائقين الحيطة والحذر نتيجة تدني الرؤية الأفقية بفعل الغبار والأتربة المثارة، محذراً من ارتياد البحر نظراً لاضطرابه الشديد.

طباعة