تحويل مكتبة «المؤسسة العقابية» في رأس الخيمة إلى فصل دراسي - الإمارات اليوم

لإفساح المجال أمام النزلاء لمواصلة دراستهم

تحويل مكتبة «المؤسسة العقابية» في رأس الخيمة إلى فصل دراسي

صورة

افتتحت المؤسسة العقابية والإصلاحية في شرطة رأس الخيمة، أمس، باب التسجيل أمام النزلاء الراغبين في استكمال تعليميهم للعام الدراسي الجاري، كما حولت المؤسسة المكتبة إلى فصل دراسي لتوفير البيئة التعليمية المناسبة للطلبة النزلاء.

وقال مدير المؤسسة، العميد يعقوب يوسف أبوليلة، لـ«الإمارات اليوم» إن المؤسسة افتتحت باب التسجيل لتعليم المنازل، للطلبة النزلاء الجدد، في مختلف المراحل الدراسية، إذ بدأت استقبال طلبات التسجيل في الفصول الدراسية، بالتنسيق مع المنطقة التعليمية في رأس الخيمة.

وأوضح أنه يوجد لدى المؤسسة خمسة نزلاء طلبة من مختلف المراحل الدراسية، يواصلون دراساتهم منذ دخولهم المؤسسة العقابية والإصلاحية، خلال السنوات الماضية، وأن المؤسسة حرصت خلال السنوات الماضية على السماح لأي نزيل بمواصلة دراسته، المدرسية والجامعية، خلال فترة عقوبته في المؤسسة. وأشار إلى أن المؤسسة حولت مكتبة المؤسسة لفصل دراسي متكامل، من خلال توفير الكتب والمناهج الدراسية لمختلف الفصول التعليمية، إضافة إلى توفير المعلمين في مختلف التخصصات التعليمية، بالتنسيق مع منطقة رأس الخيمة التعليمية.

ولفت إلى أنه يتم رفع كتاب إلى المنطقة التعليمية بعدد النزلاء الطلاب، الراغبين في مواصلة دراساتهم المدرسية، من أجل اتخاذ المنطقة التعليمية الإجراءات المناسبة لتوفير الكتب والمناهج الدراسية لهم، وتابع أن المنطقة وضعت جدولاً دراسياً، بالتنسيق مع المؤسسة، لإرسال المعلمين للمؤسسة لتدريس النزلاء الطلبة، وفق الحصص المعتمدة لكل فصل دراسي.

وأوضح أبوليلة أنه تتم معاملة النزلاء الطلبة كبقية طلبة تعليم المنازل، وتوفير جميع الخدمات التعليمية لرفع مستواهم الدراسي، وتأهيلهم في المؤسسة ليكونوا مؤهلين للعمل بعد قضائهم فترة العقوبة، مشيراً إلى أن المنطقة التعليمية ترسل مراقبين خلال فترة الامتحانات الفصلية، لتوفير أوراق الامتحانات للنزلاء الطلبة، ومراقبة العملية الامتحانية بشكل يومي، وتصحيح أوراق الامتحانات، ورفع الدرجات وفقاً للآلية المعتمدة في وزارة التربية والتعليم.

وأضاف أن عدداً كبيراً من النزلاء أكمل تعليمه خلال قضاء فترة العقوبة.

طباعة