احتوت على كيلوغرام «كريستال مخدر»

إحباط تهريب 76 كبسولة مخدرة مخبأة في أحشاء مسافر

أحبطت «جمارك دبي» محاولة تهريب 76 كبسولة تحتوي على كيلوغرام من مادة الكريستال المخدرة، مخبأة في أحشاء مسافر عبر مطار دبي الدولي.

وقالت «جمارك دبي» إن المسافر حاول أن يبدو طبيعياً خلال مراحل إنجاز إجراءات وصوله عبر مطار دبي الدولي (مبنى 2)، إلا أن ملامح الاضطراب على وجهه، وحركته المستمرة يميناً ويساراً، وضعتاه تحت أعين الفرق التابعة لإدارة عمليات المسافرين بجمارك دبي، وما إن وصل إلى نقطة الخروج، طلب منه ضابط الجمارك تفتيش حقائبه، حينها أصبح الارتباك والتلعثم في الحديث واضحين، ما أكد شكوك المفتش.

وأضافت أن ضابط الجمارك عاين وفتش الحقيبة ليجدها خالية من أي مواد ممنوعة، إلا أن حسه الأمني دفعه إلى عرض المتهم على جهاز كشف الأحشاء، حيث أظهر الفحص وجود أجسام غريبة في أحشائه يشتبه في أنها كبسولات تحتوي على مواد مخدرة، ومن خلال التحقيق معه اعترف بأنه يحمل في أحشائه 76 كبسولة تحتوي على مادة الكريستال المخدرة بوزن كيلوغرام.

وأكد مدير إدارة عمليات المسافرين في جمارك دبي، إبراهيم الكمالي، أن الضبطية حدثت تفاصيلها ، أخيراً، في مبنى المطار رقم (2)، حيث اشتبه مفتشو الجمارك في مسافر من الجنسية الآسيوية متجهاً إلى المنطقة الجمركية قادماً من رحلة طيران تابعة لدولة آسيوية، ولاحظ مفتشو الجمارك علامات الارتباك على المسافر، فتم على الفور التنسيق بين مسؤولي فرق الجوالة والمراقبة والسيطرة وتفتيش المسافرين، لمراقبة تحركات المسافر المشتبه فيه، حسب منظومة العمل في المطار، ولحظة خروجه تم تحويله مع حقائبه للتفتيش، وبتمرير حقائبه على جهاز التفتيش وتفتيشها يدوياً لم يتم العثور على مواد ممنوعة بداخلها، ما استدعى عرضه على جهاز فحص الأحشاء، إذ تبين وجود أجسام غريبة بجسده، فتم تحويله إلى الجهات المختصة لمباشرة الإجراءات والتحقيق، وقد تبين لاحقاً أن المادة المخدرة هي «الكريستال»، مشيراً إلى أن ضبطيات الأحشاء تعد من الضبطيات التي تعتمد على قدرة ويقظة المفتشين.


علامات الاضطراب على وجه المتهم وضعته تحت أعين المفتشين.

طباعة