اعتدى عليه ضرباً بيديه ورجليه ثم تركه ونام

    آسيوي يقتل زميله ليلاً ويكتشف الجريمة في الصباح

    باشرت محكمة الجنايات في دبي، محاكمة عاطل آسيوي، متهم بالاعتداء على شخص حتى الموت، دون أن يدرك أنه قتله، إذ تركه ونام بالقرب منه، وعلم في صباح اليوم التالي أن المجني عليه فارق الحياة، فبادر بالهرب، وقبض عليه لاحقاً من قبل شرطة دبي، واعترف بجريمته، ووجهت إليه النيابة العامة اقتراف جناية الاعتداء على سلامة جسم الغير المفضي إلى الموت.

    وقال شاهد من شرطة دبي في تحقيقات النيابة العامة، إن بلاغاً ورد إلى غرفة القيادة والسيطرة، يفيد بالعثور على جثة شخص في ساحة رملية خلف جراند سيتي مول، بمنطقة القوز الصناعية، وبالانتقال والاستفسار من حارس أمن أفاد بأنه شاهد الجثة ملقاة بالقرب من إحدى السيارات، حين قدم إلى عمله في الصباح.

    وأضاف الشاهد أنه تم تشكيل فريق عمل، وجمع الاستدلالات وتحديد هوية المشتبه فيه، ثم ضبطه، لافتاً إلى أن المتهم اعترف بالاعتداء بالضرب على المجني عليه بيديه وقدميه، في أنحاء متفرقة من جسده مرات عدة، ولم يستخدم أي أداة في ضربه، كما أن أحداً لم يشاهد الجريمة، نظراً لأنها حدثت في ساعة متأخرة من الليل، ولا توجد كاميرات مراقبة في المكان، لأنه عبارة عن ساحة رملية مفتوحة تقف فيها السيارات.

    وأشار إلى أن المتهم لم يكن في وعيه - حسب إفادته - واعتدى على زميله بسبب خلاف حول أولوية النوم في هذا المكان، إذ حذر المجني عليه سابقاً من النوم مكانه، وحين توجه إليه كان الأخير نائماً، فدفعه برجله حتى يستيقظ، ثم طلب منه مغادرة المكان، وتوجه إلى دورة المياه وعاد فوجده نائماً في المكان ذاته، ولم يتحرك، فاعتدى عليه بيديه ورجليه في أنحاء متفرقة من جسده، ثم توجه إلى سيارة بيك أب ونام فيها، وحين استيقظ في اليوم التالي شاهد تجمهر عدد من الأشخاص حول المجني عليه، فتوجه إليهم، وعرف أن الأخير فارق الحياة، فبادر إلى الفرار، مؤكداً أنه لم يقصد قتله، لكن كان يرغب في إيذائه.

    طباعة