شرطة دبي تكشف لـ «مقعد» جريمة خادمته

استغلت خادمة إفريقية الحالة الصحية لمخدومها المقعد وكبر سنّه، وسرقته دون أن ينتبه، واكتشف أنها اللصة حين ضبطتها شرطة دبي، وأبلغته بذلك.

وتفصيلاً، أحالت النيابة العامة في دبي إلى محكمة الجنايات خادمة إفريقية وصديقاً لها يعمل حارس أمن، جندته لبيع سلسلة ذهبية سرقتها من «مخدومها المسن»، لكن قبض عليه أثناء محاولته بيعها، وأرشد إلى الخادمة، وقضت المحكمة بحبسهما ثلاثة أشهر، وغرامة 2000 درهم، والإبعاد. وقال شاهد من شرطة دبي إنه كان على رأس عمله بقسم متابعة الأموال المسروقة، وتلقى بلاغاً من نقطة سوق الذهب بحضور شخص إفريقي (25 عاماً)، إلى أحد محال الذهب، لبيع سلسلة ذهبية، ولا يحوز أي فواتير تثبت شرعية حيازته لها. وأضاف الشاهد أنه اقتاد المتهم إلى الإدارة العامة للتحريات، وبسؤاله عن سبب عدم حيازته فاتورة السلسلة، أفاد بأن المتهمة (33 عاماً)، أعطته إياها حتى يبيعها، وأنه مجرد وسيط، ثم أرشد الشرطة إلى مكان الخادمة. وأشار إلى أنه تم القبض على المتهمة التي اعترفت بالسرقة من أحد الزبائن الذين تذهب إلى منزلهم لتنظيفه من خلال شركة تنظيف تعمل لديها، لافتة إلى أنها استغلت كبر سنّه، فضلاً عن كونه مقعداً لا يستطيع التحرك، وسرقت السلسلة وهاتف «آي فون»، وبالانتقال إلى مقر سكنها وتفتيشه عثر على الهاتف.

وأقرت المتهمة بجريمتها خلال التحقيقات، وكذلك أمام المحكمة، فيما اتهمت النيابة المتهم الآخر حارس الأمن بارتكاب جنحة حيازة أشياء متحصلة من مصدر يشتبه في عدم مشروعيته، وحكم عليهما بالحبس ثلاثة أشهر والإبعاد.

طباعة