محاكمة لصوص الشقق في الشارقة

نظرت محكمة الجنايات في الشارقة قضية ثلاثة نيجيرية متهمين بسرقة الشقق السكنية، غير مؤمنة من قبل أصحابها أو مفتوحة الأبواب.
وتعود تفاصيل الواقعة إلى ورود عدة بلاغات إلى غرفة العمليات بالشرطة تفيد بوجود سرقات شقق بالأسلوب ذاته، وهو دخول الشقق مفتوحة الأبواب وسرقة محتوياتها الثمينة، وبعد التحري ورفع البصمات، استطاعت الشرطة الاستدلال والوصول إلى ضبط أحد المتهمين، واعترف بالسرقة برفقة باقي المتهمين، وتم ضبطهم وإحالتهم إلى القضاء.
واستمعت هيئة المحكمة إلى أقوال الشاهد في القضية الذي يعمل في شرطة الشارقة، حيث أكد أنه بناء على بلاغات عدة تفيد بوجود سرقات بالأسلوب نفسه ودخول الشقق المفتوحة وغير المؤمنة، وبعد العثور على بصمة أحد المتهمين في إحدى الشقق، تمكنت الفرق الأمنية من الاستدلال على أحد المتهمين، وإلقاء القبض عليه مع باقي المتهمين، والعثور على مسروقات داخل سكنهم.
وتابع أنه بالتحقيق معهم من قبل المعنين بالشرطة علم بأنهم اعترفوا بسرقة شقق عدة.
وواجهت المحكمة المتهمين بالتهم المنسوبة إليهم وبأقوال الشاهد، فأنكروها، واعترف أحد المتهمين بسرقته شقة واحدة، وأن المتهمين كانوا معه خلال ارتكابه الجريمة، وهم محكومين فيها.
بدورها طلبت النيابة العامة إدانة المتهمين، فيما أجلت المحكمة القضية إلى الثامن من أبريل المقبل لتقديم الدفاع.

 

طباعة