الحبس عاماً بدلاً من البراءة لمزورين

عدّلت محكمة استئناف خورفكان في جلستها المنعقدة برئاسة المستشار محمد أحمد بوهندي، الحكم الصادر من محكمة أول درجة ضد المتهمين المواطنين (ر.م .ع) و(أ.ع.س)، بالحبس سنة بدلاً من البراءة عن تهمة التزوير و استخدام محرر رسمي مع العلم بتزويره.

وتعود تفاصيل القضية إلى 29 مارس 2009 عندما ورد بلاغ إلى قسم البحث الجنائي في إدارة شرطة المنطقة الشرقية في خورفكان، يفيد بتزوير المتهم الأول صورة جواز أحد الأشخاص، بأن وضع صورة المتهم الثاني بدلاً من المجني عليه، ونسخا صورة الجواز و قدماها إلى المحكمة واستخرجا توكيلات مزورة من المجني عليه للمتهم الثاني واستخدماها لأغراض خاصة.

وكشفت التحقيقات أن المتهم الثاني فتح حسابات بنكية باسم المجني عليه وأصدر شيكات لأشخاص عدة، وبعدها تم القبض على المتهمين وأحيلا إلى النيابة العامة التي أحالتهما إلى المحاكمة التي قضت بتبرئتهما من تهمة التزوير، غير أن النيابة العامة لم ترتضِ بالحكم الصادر فطعنت بالاستئناف الذي عدّل الحكم السابق بالحبس عاماً بدلاً من البراءة.

طباعة