موقع إلكتروني جديد لوزارة التربية والتعليم

دشن وزير التربية والتعليم حميد محمد عبيد القطامي، الخميس الماضي، الموقع الإلكتروني الجديد لوزارة التربية، الذي جاء أكثر تطوراً لمحاكاة تطلعات الدولة التعليمية وتجسيد رؤية الوزارة وفلسفتها المرتكزة على أن التعليم شأن مجتمعي، وذلك وفق المعايير التي حددتها الأمانة العامة لمجلس الوزراء لمواقع المؤسسات الاتحادية.

وقال إن الوزارة وفرت وسيلة متقدمة لتفعيل تواصلها مع الميدان التربوي والطلبة وجميع الشركاء الاستراتيجيين للوزارة والمهتمين بالعملية التعليمية، معتبراً أن الموقع أشد التصاقاً بالواقع التعليمي، ويخدم في الوقت نفسه عملية تدفق المعلومات وإتاحة البيانات للمجتمع بكل شفافية، فضلاً عما يوفره من حوار مفتوح بين الفئات المختلفة ومسؤولي الوزارة من جهة، ومن جهة أخرى بين العاملين في الميدان التربوي وأولياء الأمور والطلبة. وأوضح أن الموقع يحتوي على العديد من الصفحات الإلكترونية التي تقدم بيانات تفصيلية عن استراتيجية ورؤية وأهداف التعليم، إلى جانب صفحات

الخدمات التعليمية والصفحات الخاصة بالطلبة والموظفين وتاريخ ومسيرة التعليم في الدولة، لافتاً إلى أن الوزارة تتطلع إلى تحقيق التواصل الفعال بينها وبين جميع المختصين والمهتمين والعاملين في القطاع التعليمي، كما تتطلع إلى أن يكون موقعها محل جذب للباحثين والمهتمين، ونقطة التقاء للمختصين لمناقشة القضايا التربوية بموضوعية

طباعة