«محمد بن راشد للإسكان» توزّع منح الأراضي

 

 بدأت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، توزيع الأراضي السكنية على المواطنين الراغبين في بناء مساكنهم، وسيتم الإعلان عن اسماء المستفيدين على مجموعات بمعدل 150 مستفيداً أسبوعياً.


وقررت المؤسسة إعلان أسماء المستفيدين على دفعات متتالية وذلك لتنظيم عملية التخصيص، حيث يكون التخصيص في هذه المرحلة للأشخاص المعتمدة أسماؤهم والقادرين على البناء أو الحاصلين على موافقات القروض من مؤسسة محمد بن راشد للإسكان أو من برنامج الشيخ زايد للإسكان أو من الدوائر والمؤسسات العاملين فيها.

 

وقال عضو مجلس الإدارة المنتدب المدير التنفيذي للمؤسسة المهندس راشد محمد المطوع إن «كل شخص يعلن عن اسمه وتتوافر لديه المقدرة المالية على البناء، أو يكون حاصلاً على موافقة قرض الاسكان سيتم تخصيص الأرض له، إذ يمنح كل شخص مهلة عام لاستخراج رخصة البناء، ومن ثم مهلة عامين لإنجاز البناء».

 

وأشار إلى أن أي شخص غير مستعد حالياً للبناء يجب عليه عدم التقدم لطلب تخصيص الأرض حتى لو وجد اسمه بين الأسماء المنشورة، حيث إن حقه محفوظ للحصول على الأرض مستقبلاً متى ما توافرت لديه شروط التخصيص، وذلك حتى لا يتم سحب الأرض منه بعد انقضاء مدة عام في حالة عدم استخراجه لرخصة البناء خلال المدة المحددة، وبحيث تكون الفرصة متاحة للقادرين على البناء حاليا وليس لمجرد حجز الأرض لفترات طويلة دون بناء.


وذكر المطوع أنه في إمكان الشخص الذي يرد اسمه في الإعلان وتنطبق عليه شروط التخصيص فقط أن يتوجه إلى مراكز خدمة المتعاملين في بلدية دبي فرع الطوار أو فرع مركز أم سقيم لتسجيل طلبه ومن ثم ستقوم المؤسسة بمخاطبة البلدية للتخصيص، وعلى صاحب العلاقة مراجعة إدارة المساحة في البلدية بعد أسبوعين من تاريخ التسجيل لاستكمال إجراءات التخصيص.

 

وأوضح أن على الشخص الذي يعلن اسمه ضمن المستفيدين من الأراضي السكنية تعبئة استمارة تخصيص قطعة أرض سكنية «نموذج رقم 1»، والتوقيع على التعهد بالبناء «نموذج رقم 2» والتي تتوافر في مراكز الخدمة المذكورة مع رسالة من البنك أو كشف حساب يفيد بتوفر مبلغ 500 ألف درهم خلال آخر ثلاثة شهور أو خطاب الموافقة على التمويل من أحد البنوك، أو صورة سارية المفعول من الموافقة الصادرة من برامج التمويل، وأعدت المؤسسة مطوية توضيحية للإجراءات والشروط المطلوبة لتنفيذ إجراء منح الأراضي السكنية.