بنسبة نمو 15.6%

37.8 مليار درهم الإنفاق على منافع اجتماعية في الدولة خلال 6 أشهر

«المالية»: مؤشر الإنفاق على المنافع الاجتماعية حافظ على وتيرة جيدة. أرشيفية

أظهر أحدث الأرقام الصادرة عن وزارة المالية نمو قيمة المنافع الاجتماعية، التي أنفقتها جميع إمارات الدولة، خلال النصف الأول من العام الجاري بنسبة 15.6%، مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، لتبلغ نحو 37.8 مليار درهم.

وأشارت الإحصاءات إلى أن الإنفاق على المنافع الاجتماعية، خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، بلغت 57.5% من إجمالي الإنفاق المسجل العام الماضي، البالغ 65.74 مليار درهم، ما يؤشر إلى تواصل الأولوية التي يحظى بها القطاع من قبل الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية.

وأفادت بأن مؤشر الإنفاق على المنافع الاجتماعية حافظ على وتيرة جيدة، منذ شهر يناير الماضي، حيث بلغت قيمة ما تم صرفه على القطاع خلال الربع الأول من العام الجاري نحو 20.241 مليار درهم، بزيادة نسبتها 93%، مقارنة مع الربع ذاته من العام الماضي، فيما بلغت قيمة المصروفات في الربع الثاني من العام الجاري 17.542 مليار درهم، في خطوة تعكس استمرار الإنفاق بقوة على قطاع المنافع الاجتماعية.

ويشمل قطاع المنافع الاجتماعية العديد من الخدمات الحيوية، منها التعليم والصحة، بالإضافة إلى برامج الحماية الاجتماعية، وبرامج الإسكان والثقافة والترفيه.

وتسعى دولة الإمارات، بموجب «رؤية الإمارات 2021»، لتكون ضمن الأفضل عالمياً، حيث يتم تنفيذ استراتيجية لتجسيد هذه الرؤية إلى واقع ملموس، وفق محاور وطنية واضحة تمثل القطاعات الرئيسة للقطاع.

طباعة