العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مع تبادل تجاري بين البلدين وصل إلى 15 مليار درهم خلال 2020

    الإمارات أكبر شريك تجاري لمصر في «الشرق الأوسط»

    قيمة الصادرات المصرية إلى السوق الإماراتية بلغت 10.5 مليارات درهم العام الماضي. أرشيفية

    قالت وزيرة التجارة والصناعة المصرية، نيفين جامع، إن دولة الإمارات تعد أكبر شريك تجاري لمصر في منطقة الشرق الأوسط، موضحة أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ نحو 4.11 مليارات دولار (أكثر من 15 مليار درهم) خلال العام الماضي، مقابل 3.35 مليارات دولار (نحو 12.3 مليار درهم) خلال عام 2019.

    وأضافت جامع خلال استقبالها سفير الدولة لدى مصر، مندوب الدولة الدائم لدى الجامعة العربية، الدكتور حمد سعيد الشامسي، أن إجمالي قيمة الصادرات المصرية إلى السوق الإماراتية وصلت خلال عام 2020 إلى نحو 2.88 مليار دولار (نحو 10.5 مليارات درهم)، مقابل 2.51 مليار دولار (7.5 مليارات درهم) خلال عام 2019، لافتةً إلى أن دولة الإمارات تعد أكبر مستثمر في السوق المصرية من خلال مشروعات يتجاوز رأسمالها سبعة مليارات دولار.

    وذكرت جامع أنه تم خلال اللقاء استعراض سبل تعزيز علاقات الأخوة التي تربط قيادة البلدين الشقيقين، وبحث تعزيز التعاون في مختلف المجالات بين البلدين، وعلى رأسها التعاون الاقتصادي والاستثماري، ودفعها للمزيد من التعاون لنقل العلاقات الثنائية بين البلدين إلى آفاق أرحب، وبصفة خاصة في قطاعات التجارة والصناعة والاستثمار.

    وأكدت الوزيرة المصرية أهمية البناء على العلاقات القوية التي تربط البلدين حكومة وشعباً، وترجمتها إلى مشروعات كبرى تعود بالنفع على الشعبين الشقيقين وتدعم اقتصاد البلدين.

    من جانبه، أكد الشامسي حرص دولة الإمارات على تعزيز أواصر التعاون مع مصر، لاسيما في ظل العلاقات الأخوية الاستراتيجية والتاريخية الوثيقة بين البلدين، مشيراً إلى أن هذه العلاقات شهدت تطوراً ملحوظاً خلال السنوات الماضية في قطاعات رئيسة عدة.

    وأشاد بالنهضة الحديثة التي تشهدها مصر في مختلف المجالات، والتي تضمنت مبادرات ومشروعات عملاقة، وعلى رأسها مشروع العاصمة الإدارية الجديدة.

    طباعة