الشرطة الإماراتية تحصد 7 جوائز دولية في أميركا‎‎

حصلت وزارة الداخلية والقيادات العامة للشرطة بالدولة على 7 جوائز بفئة القائد المؤثر تحت سن الأربعين للعام 2022، ضمن جوائز الجمعية الدولية لقادة الشرطة (IACP) في الولايات المتحدة الأمريكية أكبر منظمة مهنية في العالم.

وقد فاز مدير المركز الدولي للعلوم الجنائية في الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة بشرطة دبي المقدم الدكتور خبير راشد حمدان الغافري، والمقدم خبير الدكتور وفاء الطياري من القيادة العامة لشرطة أبوظبي، ونائب مدير إدارة الإعلام الأمني بالإدارة العامة للإسناد الأمني بالوزارة الرائد الدكتور ريم صباح قمبر، ورئيس قسم البيانات الرقمية بالإدارة العامة للخدمات الذكية والأمن الرقمي بالوزارة النقيب الدكتور مهندس ميعاد السعدي ، والملازم أول راشد حمدان النعيمي من القيادة العامة لشرطة عجمان، كما فاز المساعد أول جاسم هيكل عبدالرحمن من القيادة العامة لشرطة الفجيرة، والمساعد أول عبدالله بن هويدن من القيادة العامة لشرطة الشارقة.

وعبر الفائزون عن فخرهم بهذا التميز الذي وصفوه بأنه ثمرة جهود متواصلة ودعم من وزارة الداخلية للعاملين من خلال تقديم الوزارة لكافة الممكنات والإمكانيات لتطوير العمل والارتقاء به وتطوير المهارات والقدرات الذاتية، منوهين بأن هذا الإنجاز ما كان ليتحقق لولا دعم ورؤية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بالإضافة إلى الجهود المبذولة من فرق التميز بوزارة الداخلية الحريصة على العمل المؤسسي وتطويره.

وأكد مدير عام الإستراتيجية وتطوير الأداء بوزارة الداخلية، العميد الدكتور فيصل الشعيبي حرص الوزارة من خلال إداراتها المتخصصة على استدامة مسيرة التميز والريادة، وتقديم كافة أشكال العون والمساندة للمنتسبين للارتقاء بطموحاتهم وتطلعاتهم ومهاراتهم وتطويرها عبر البرامج التدريبية والسياسات الداعمة وتعزيز ممكنات التميز.

وأكد مدير المركز الدولي للعلوم الجنائية في الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة بشرطة دبي المقدم الدكتور خبير راشد حمدان الغافري، أن الفوز يعكس الأداء المشرف للشرطة الإماراتية ومنتسبيها بفضل رعاية ودعم ورؤية القيادة الرشيدة التي توفر كافة السبل والوسائل للمزيد من التميز والحفاظ على الموقع المتقدم للإمارات على سلم التنافسية الدولية، مؤكداً حرص الجميع على تعزيز العمل والارتقاء بالجهود نحو المزيد من التميز والنجاحات.

فيما أكدت المقدم الدكتور خبير وفاء الطياري أن الفوز هو تتويج لمسيرة من الجهد والعطاء والدعم المستمر من القيادة العامة لشرطة أبوظبي، التي تحرص على رفع كفاءة المنتسبين وأدائهم من خلال التقييم والتطوير والتحديث وتقديم كافة أشكال الدعم.

وأعربت نائب مدير إدارة الإعلام الأمني بالإدارة العامة للإسناد الأمني بوزارة الداخلية، الرائد الدكتور ريم صباح قمبر عن فخرها بهذا الإنجاز الذي يعد وساماً ودافعاً للمزيد من التميز والعطاء، مشيرة إلى أن هذا الفوز يعد إنجازاً نوعياً وإضافياً إلى مسيرة التميز والريادة بوزارة الداخلية، ويعكس مدى الحرص على التميز والتفاني والإخلاص في العمل من أجل خدمة الوطن والمنافسة بقوة في المحافل والجوائز العالمية.

أما رئيس قسم البيانات الرقمية بالإدارة العامة للخدمات الذكية والأمن الرقمي بوزارة الداخلية النقيب الدكتور مهندس ميعاد السعدي فقد أعربت عن سعادتها بالفوز الذي تحقق نتيجة عمل وجهد ومسيرة من التميز المتواصل ودعم وزارة الداخلية لهذه الجهود التي أدت لمزيد من الإنجازات، والتفوق على كافة الأصعدة ومناحي العمل الشرطي.

بدوره قال الملازم أول راشد النعيمي من القيادة العامة لشرطة عجمان، إن هذا الفوز يعد حافزاً ودافعاً للمزيد من المنجزات والتطور، مؤكداً أن الشرطة في الإمارات تتميز بالأداء العالي ومسيرة المنجزات والتميز بفضل دعم ورؤية القيادة الرشيدة وتوجهيات حكومة الإمارات العربية المتحدة.

وقال المساعد أول عبدالله هويدن من القيادة العامة لشرطة الشارقة، إننا حريصون على التميز الدائم والتطور ومسيرة التحديث وذلك ينعكس على الأداء والتدريب والتطوير الذاتي،  معرباً عن فخره واعتزازه بالحصول على هذه الجائزة التي تعد حافزاً للمزيد من التألق وبذل الجهد والتميز.

وقال المساعد أول جاسم هيكل من القيادة العامة لشرطة الفجيرة، إن حصول الشرطة الإماراتية على هذا التميز بين الفرق الشرطية العالمية لم يأتي من فراغ بل نتيجة دعم القيادة الرشيدة، وحرص وزارة الداخلية والقيادات العامة للشرطة على استدامة مسيرة الإنجازات والريادة والتميز وفق أفضل الممارسات العالمية.

وتعد الجمعية الدولية لقادة الشرطة  (IACP) هي الرابطة المهنية الأكبر والأكثر تأثيراً على مستوى العالم لقادة الشرطة وتضم أكثر من (30000) عضو في (150) دولة، وتعد جهة رائدة معترف بها في مجال الخدمات الشرطية على مستوى العالم منذ عام 1893م، وتخدم المنظمة المجتمعات في جميع أنحاء العالم من خلال تعزيز تطبيق القانون والقيادة والمهنية في عمل الشرطة، وتعنى بهيئات إنفاذ القانون من ناحية تطور القيادة والجانب المهني الاحترافي في الخدمات الشرطية على مستوى العالم بحيث تسهم في تطوير العمل والرؤية المستقبلية لمجالات عملهم حول العالم من خلال الأبحاث والدراسات والمؤتمرات المتخصصة وفرص التدريب التي تقدمها، وتسهم في إعداد واختيار وتقييم قادة الشرطة حول العالم، ويقع مقرها بولاية فيرجينا بالولايات المتحدة الأمريكية، وتصدر عنها مجلات دورية مثل مجلة  (Chief Police)، وتنظم أكبر معرض شرطي تعليمي وتقني في العالم.

طباعة