حمدان بن محمد: نهدف إلى خلق تغيير جوهري في القطاعات الأكثر تأثيراً على حياة الإنسان

«تنفيذي دبي» يعتمد إنشاء منطقة متخصّصة للطباعة ثلاثية الأبعاد في «إكسبو»

صورة

اعتمد المجلس التنفيذي، خلال اجتماع برئاسة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، إنشاء أول منطقة متخصصة ومتكاملة للطباعة ثلاثية الأبعاد في منطقة إكسبو تستهدف جذب رواد الأعمال والمستثمرين، وتتيح المجال أمام الباحثين لتطوير هذه التقنية محلياً وعالمياً.

ويأتي إنشاء هذه المنطقة تجسيداً لأهداف استراتيجية دبي للطباعة ثلاثية الأبعاد، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ترسيخاً لمكانة دبي نموذجاً عالمياً لتكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد، بالتعاون مع القطاع الخاص، للارتقاء بمكانة ودور إمارة دبي لاعباً أساسياً في مجالات التقنيات المستقبلية.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس التنفيذي لإمارة دبي الذي ترأسه سموّه، أمس، في منطقة الشندغة التاريخية بدبي، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي النائب الأول لرئيس المجلس التنفيذي، حيث اعتمد المجلس حزمة من القرارات والمبادرات من مختلف القطاعات الاستراتيجية.

وقال سمو ولي عهد دبي: «نهدف من خلال إطلاق المبادرات النوعية إلى خلق تغيير جوهري في القطاعات الأكثر تأثيراً على حياة الإنسان، وترسيخ مكانة دبي لتكون محط أنظار واهتمام مراكز البحث والتطوير في العالم بكونها مدينة متكاملة تدمج بين الحاضر بتطبيقات المستقبل الواعد، بينما تتابع التطور المتسارع الذي يشهده العالم».

وأضاف سموّه: «أطلقنا أول منطقة متخصصة لدعم تنفيذ استراتيجية دبي لتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد بهدف تطوير وتبنّي هذه التكنولوجيا في الأسواق المحلية والشركات الناشئة. دبي مدينة المبدعين والمطورين والشركات والباحثين عن تطوير وتبنّي هذه التقنية». وستكون المنطقة بمثابة منصة عالمية متكاملة لهذه التقنية لجذب المستثمرين ورواد الأعمال من العالم للعمل ومباشرة أعمالهم من إمارة دبي، وستتضمن مركزاً للأبحاث وأكاديمية ومختبرات للطباعة ثلاثية الأبعاد تساعد على البحث وتطوير هذه التقنية محلياً وعالمياً، إضافة إلى مسرعات للطباعة ثلاثية الأبعاد.

كما اعتمد المجلس التنفيذي استراتيجية الطب الطبيعي وإعادة التأهيل في إمارة دبي، التي قدمتها هيئة الصحة في دبي، وتعتمد أفضل الممارسات في الأنظمة الصحية العالمية في مجال خدمات الطب الطبيعي وإعادة التأهيل، بهدف رفع مستوى خدمات العلاج الطبيعي وإعادة التأهيل إلى مستوى قياسي من خلال نموذج خدمة يتمحور حول تعزيز رحلة المريض.

وتستهدف الاستراتيجية تقديم خدمات طب طبيعي وتأهيلي عالية الجودة بالشراكة مع القطاع الخاص، من خلال إطلاق عدد من البرامج الاستراتيجية، مثل إدخال تقنيات جديدة لخدمات الطب الطبيعي وإعادة التأهيل، وتطوير وتنفيذ البروتوكولات والمسارات السريرية، واستحداث نظام إلكتروني خاص للتخطيط ومتابعة الأداء، إضافة إلى استحداث فئة جديدة خاصة بترخيص منشآت إعادة التأهيل، إلى جانب التركيز على استقطاب والحفاظ على الكوادر المؤهلة وتعزيز قدراتهم وفقاً لأفضل الممارسات العالمية.

وخلال الاجتماع اعتمد المجلس التنفيذي سياسة جذب وتنظيم فروع الجامعات الدولية التي قدمتها هيئة المعرفة والتنمية البشرية، إذ رسّخت دبي مكانتها وجهة عالمية، عبر توفير فرص وخيارات تعليمية في 28 فرعاً من فروع الجامعات الدولية، مثل: جامعة London Business School من المملكة المتحدة وتصنف ثالث أفضل كلية إدارة أعمال بحسب تصنيفات QS العالمية لأفضل 10 كليات إدارة أعمال في العالم، وجامعة Manchester من المملكة المتحدة، وتصنف 27 بحسب تصنيفات QS العالمية، وغيرها من الجامعات الأخرى.

وأثبتت إجراءات إمارة دبي المتعلقة بالتخفيف من تداعيات جائحة «كوفيد-19» العالمية، واستمرار عمل الجامعات وفقاً لبروتوكولات وإجراءات إمارة دبي، تعزيز تنافسية دبي في جذب الطلبة.

وشهدت فروع الجامعات الدولية في المرحلة الحالية إقبالاً متزايداً من الطلبة المقيمين على الدراسة فيها كبديل عن الدراسة في الخارج، حيث أظهرت مرونة عالية في التناغم مع الظروف التي فرضتها جائحة «كورونا».

وأسهمت عوامل أساسية عدة في اختيار الطلبة لدبي مكاناً لاستكمال دراستهم، منها وجود بنية تحتية تعليمية متكاملة جذبت مؤسسات عالية الجودة ذات تصنيفات دولية متقدمة، إضافة إلى إطلاق عدد من المبادرات العالمية، منها مبادرة «الدراسة في دبي»، ومواءمة برامج الجامعات مع القطاعات الرائدة عالمياً والقطاعات الاستراتيجية ذات الأولوية في إمارة دبي للطلبة في مختلف المجالات، إلى جانب الاستمرار في تطوير التشريعات بما يتلاءم مع التطورات المستجدة.


ولي عهد دبي:

• «نعمل على ترسيخ مكانة دبي لتكون محط أنظار واهتمام مراكز الأبحاث ورواد الأعمال».

• «دبي مدينة متكاملة تدمج الحاضر بالمستقبل، وتتابع التطور المتسارع الذي يشهده العالم».

• «تنفيذي دبي» يعتمد سياسة جذب وتنظيم فروع الجامعات الدولية واستراتيجية الطب الطبيعي وإعادة التأهيل.


ملامح منطقة الطباعة ثلاثية الأبعاد:

■ منطقة متخصصة ومتكاملة لجذب واستقطاب المستثمرين ورواد الأعمال من المنطقة والعالم.

■ تضم أكاديمية متخصصة ومركزاً للأبحاث ومختبرات ومسرعات للطباعة ثلاثية الأبعاد.

طباعة