احتفالات رأس السنة في دبي من دون وفيات أو حوادث

اللواء عبدالله المري: «لجنة تأمين الفعاليات اتسمت بالمهنية خلال تطبيق الإجراءات».

أعلنت القيادة العامة لشرطة دبي عدم وقوع حوادث أو وفيات أو إصابات خلال احتفالات رأس السنة.

وقال القائد العام لشرطة دبي، اللواء عبدالله خليفة المري، إن فرق العمل التابعة للجنة تأمين الفعاليات في الإمارة، اتسمت بالمهنية خلال تطبيق خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدمية، لتأمين فعاليات احتفالات رأس السنة الميلادية في وسط مدينة دبي، لافتاً إلى مشاركة 40 جهة حكومية وشبه حكومية وخاصة في تأمين الحدث.

وأكد أن تطبيق الخطة أسهم في سلاسة حركة المحتفلين دون وقوع وفيات أو إصابات، الأمر الذي انتهى إلى إسعاد نحو مليوني شخص شاهدوا الحدث العالمي على أرض الواقع، فضلاً عن نقل صورة تليق بسمعة مدينة دبي في تنظيم أفضل العروض والفعاليات الضخمة، إلى متابعي الحدث عبر وسائل الإعلام، من مختلف مناطق العالم.

وأضاف أن احتفالية رأس السنة تُعدّ من أهم الفعاليات التي تنظمها إمارة دبي، مشيراً إلى أن لجنة تأمين الفعاليات وشرطة دبي والشركاء حرصوا على إخراج الحدث على أحسن وجه، وتحقيق تطلعات القيادة في أن تكون دبي دائماً وجهة عالمية متميزة في تنظيم أفضل العروض والفعاليات العالمية.

من جانبه، قال مدير الإدارة العامة للمرور رئيس لجنة تأمين الفعاليات، العميد سيف مهير المزروعي، إن خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدماتية طبقت بحرفية عالية خلال فعاليات رأس السنة، مستمدة خبرتها من الأعوام الماضية في تأمين أفراد الجمهور، وتنظيم سلاسة انتقالهم إلى أماكن الفعاليات، ومن ثم العودة إلى منازلهم بأمن وأمان، بعد الاستمتاع بالعروض الخاصة والهادفة إلى إسعادهم.

ونوّه المزروعي بجهود فريق العمل من مختلف الدوائر الحكومية وشبه الحكومية والخاصة، التي عملت جنباً إلى جنب من أجل نقل صورة مشرّفة لاحتفالات رأس السنة الميلادية في دبي، وتلبية توقعات الملايين ممن تابعوا الحدث ميدانياً وعبر شاشات وسائل الإعلام.

طباعة