أبرزها العمل في غير مجال الترخيص

«الصحة» ترصد مخالفات لقانون «الطب البشري»

الوزارة تنفذ حملات تفتيشية دورية على المنشآت الصحية الخاصة. تصوير: أحمد عرديتي

أكدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع لـ«الإمارات اليوم» أنها رصدت مخالفات عدة، خلال العام الجاري، شملت كوادر طبية، ومنشآت صحية وصيدلانية.وتمثل أبرز المخالفات في ممارسة المهنة من دون رخصة، ومخالفة قانون ممارسة مهنة الطب البشري.وذكرت أن العقوبات راوحت بين الإنذار وسحب الرخصة والإغلاق.

وتفصيلاً، قالت الوزارة إن مفتشيها، الذين يحملون الضبطية القضائية، رصدوا مخالفات عدة على منشآت صحية وصيدلانية ومستودعات، تمثلت في عدم الالتزام بسياسة التعقيم، وضبط كوادر طبية وفنية تعمل دون حصولها على ترخيص مزاولة المهنة، ومباشرة منشآت عملها قبل حصولها على الترخيص النهائي. كما تضمنت رصد حالات لعدم الالتزام بقانون مزاولة مهنة الطب البشري، من حيث العمل في غير مجال الترخيص الممنوح من الوزارة.

وأكدت أنها نفذت عقوبات تدرجت بين التنبيه، والإنذار، ولفت نظر، والإيقاف، وسحب الترخيص، والإغلاق.

ولفتت الوزارة إلى أن فرق التفتيش تدقق، خلال زياراتها الدورية للمنشآت الصحية، على مواءمة الممارسات الطبية والصيدلانية للتشريعات والقوانين، إضافة للجولات المفاجئة، أو التبليغات، بناء على تعاون أفراد المجتمع، أو عبر البوابة الإلكترونية للوزارة، وتنظم محاضر الضبط المناسبة للمخالفين، تمهيداً لاتخاذ الإجراءات التي تنصّ عليها الأنظمة الصحية.

وتابعت الوزارة: «يعطي الإغلاق المؤقت الفرصة للمنشآت المخالفة لاتخاذ الخطوات التصحيحية اللازمة، على أن يزور فريق التفتيش المنشآت للتأكد من تصحيح أوضاعها».

طباعة