حبس أوروبي وصديقته هددا رجال الشرطة

    قضت محكمة الجنايات في دبي بالحبس ستة أشهر، بحق أوروبي يبلغ من العمر 42 عاماً، وصديقته آسيوية 29 عاماً، لإثارتهما الفوضى في طريق عام، وإهانة رجال الشرطة، ومقاومة ضبطهما، وقيام الرجل بتهديد رجل شرطة بإيذائه ملوحاً بجنسيته، وبأنه يستطيع إنهاء عمله بمكالمة واحدة.

    وقال المجني عليه إنه كان على رأس عمله في دورية الشرطة، بأحد الشوارع في منطقة بردبي، حينما شاهد رجلاً وامرأة يزعجان المارة، ويثيران الفوضى في الطريق، فتوجه إليهما ونصحهما بركوب تاكسي والمغادرة إلى مقر إقامتهما، لكنهما شرعا في الصراخ عليه، ووجه المتهم إشارة بذيئة له، ثم هدده بجنسيته، فهم بالقبض عليه بمساعدة زميله في الدورية، لكن المتهم قاومهما، وقال لهما: «لا تعرفان من أنا، بمكالمة واحدة مني سترون ماذا أفعل لكما، كل رجال الشرطة في جيبي».

    وتدخلت صديقته الآسيوية لمنع الشرطة من القبض عليه، مستخدمة حقيبتها في الهجوم عليهما، كما تصدت للدورية بالوقوف أمامها، فتم القبض عليها بدورها من قبل دورية أخرى بها عنصر شرطة نسائي.

    وأفاد المتهمان، خلال تحقيقات النيابة العامة، بأنهما لم يكونا في وعيهما حينما فعلا ذلك، لكن أدانتهما المحكمة، وقضت بحبسهما ستة أشهر والإبعاد.

    طباعة