إحالة عصابة تحتال على راغبي القدوم إلى الدولة بأذونات مزورة إلى «الجنايات» - الإمارات اليوم

أحد أفرادها انتحل صفة ضابط لخداع الضحايا

إحالة عصابة تحتال على راغبي القدوم إلى الدولة بأذونات مزورة إلى «الجنايات»

تحقيقات «نيابة دبي» بينت أن المتهمَين استدرجا 3 أشخاص وباعا لهم 3 أذونات مزورة. أرشيفية

أحالت النيابة العامة في دبي متهمَين إلى محكمة الجنايات، الأول آسيوي والثاني خليجي، بتهمة الاحتيال عن طريق نشر إعلان عبر «فيس بوك»، ادعى فيه المتهم الثاني أنه ضابط إماراتي ويمكنه توفير أذونات دخول إلى الدولة لجالية بعينها، واستدرجا ثلاثة أشخاص من دولة عربية، وباعا لهم فعلياً ثلاثة أذونات مزورة، وحين سأل أحد الضحايا عن كيفية التأكد من صحتها قال له المتهم الآسيوي يمكنه سؤال الضابط المسؤول، وأعطاه رقم المتهم الخليجي، الذي أكد له صحة الأذونات، وحصلا من المجني عليهم عن طريق الاحتيال على مبلغ 17 ألف درهم.

وقال أحد المجني عليهم إن شخصاً من قريته تواصل معه، وأخبره بأنه حصل على إذن دخول إلى الإمارات وأرسل له صورة إذن الدخول، فاستغرب لمعرفته بأن تلك الأذونات لا تصدر بهذه السهولة، فاستفسر عن كيفية حصوله عليه فأخبره أن قريباً له حصل على إذن بدوره عن طريق ضابط يعرفه في الدولة، وبمقدوره استصدار أذونات لأي عدد، فسأله عن كيفية التأكد من صحة تلك الأذونات فقال له لا يوجد وسيلة سوى السفر فإذا سمح له بالدخول من المطار فإن الأذونات تكون صحيحة، وإلا سيعود إلى بلاده مرة أخرى.

وأضاف المبلّغ أنه تواصل هاتفياً مع رقم صاحب الإعلان على «فيس بوك» فردّ شخص باللهجة المحلية الإماراتية، مؤكداً أنه ضابط ولديه القدرة على استخراج الأذونات، فطلب منه الشاهد استخراج إذن لشقيقه لكنه اشترط عدم دفع المبلغ المطلوب إلا بعد دخول شقيقه إلى الدولة، لكن استدرجه المحتالان عبر وسيط حتى قام بتحويل المبالغ على دفعات باسم المتهم الآسيوي.

وأضاف الشاهد أن فوجئ باتصال هاتفي من الشخص الذي تواصل معه أول مرة، وأبلغه بأنه موجود في مطار دبي ومُنع من الدخول لأن الإذن الذي حصل عليه مزور.

من جهته، قال شاهد من شرطة دبي إن بلاغاً ورد إلى إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية من شخص يقيم في دولة عربية، يفيد بتعرضه للاحتيال من شخصين في الدولة، وأفاد بأنه تولى تحويل مبالغ مالية لهما على ثلاث دفعات، فتم البحث والتحري عن مستلم الحوالات وتبين أنه مسجون في إمارة أخرى على ذمة قضية احتيال، فتم سؤاله واعترف بأنه استلم تلك الحوالات لمصلحة المتهم الثاني، الذي تبين تورطه في قضايا احتيال مسجلة بمركز شرطة المرقبات، وبعد ضبطه اعترف بأنه ينفذ هذه الجرائم لمصلحة متهم عربي غادر بطريقة غير شرعية.

طباعة