أكد العمل على تلبية متطلباتهم وتوفير احتياجاتهم الشخصية

ذياب بن محمد بن زايد يزور الأطفال الفلسطينيين في مستشفيات الدولة

ذياب بن محمد بن زايد يطمئن على الوضع الصحي لأحد الأطفال الفلسطينيين. وام

زار سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس مكتب الشؤون التنموية وأسر الشهداء في ديوان الرئاسة، الأطفال المصابين والجرحى ومرضى السرطان من قطاع غزة، الذين يتلقون العلاج في مستشفيات دولة الإمارات، وذلك في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، لتقديم العلاج لـ1000 طفل فلسطيني وعائلاتهم من قطاع غزة في مستشفيات الدولة.

وخلال زيارته، اطمأن سموه على الأطفال وعلى حالتهم وأوضاعهم الصحية، واستمع من الأطباء القائمين على علاج الأطفال، إلى شرح عن طبيعة إصاباتهم وأحوالهم الصحية، وسير ونوعية العلاج الذي يتلقونه في المستشفى.

وتبادل سموه الأحاديث مع أهالي الأطفال وذويهم، متمنياً لأطفالهم الشفاء العاجل، وعودتهم إلى ديارهم بصحة وسلامة.

وأكد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، أن دولة الإمارات تسعى إلى التخفيف عن أهالي قطاع غزة، في ظل الظروف الراهنة التي يعيشونها جراء الحرب على القطاع، مشيراً سموه إلى توجيهات القيادة الرشيدة بتسخير الإمكانات والمتطلبات لضيوفنا من قطاع غزة، والعمل على توفير احتياجاتهم الشخصية وتلبية متطلباتهم كافة، حتى عودتهم سالمين، ما يعكس نهج دولة الإمارات والتزامها التاريخي بدعم الشعب الفلسطيني، والتخفيف من حدة الأزمة الإنسانية التي يواجهها، خصوصاً الفئات الأكثر ضعفاً وفي مقدمتها الأطفال.

تويتر