للتصدي لـ «كوفيد - 19»

إجراءات وقائية جديدة في الوزارات والجهات الاتحادية

الهيئة حددت 17 الجاري للبدء في تطبيق الإجراءات الجديدة. تصوير: أشوك فيرما

أصدرت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، أمس، تعميماً للوزارات والجهات الاتحادية كافة، حول إجراءات جديدة تساعد في التصدي لجائحة «كوفيد - 19» على مستوى الحكومة الاتحادية، سيبدأ العمل بها اعتباراً من 17 الجاري، وذلك تماشياً مع توجهات حكومة دولة الإمارات في التصدي للجائحة، والحد من تداعياتها، وحفاظاً على صحة الموظفين ضمن بيئة عمل آمنة.

وحث التعميم الجهات الاتحادية كافة على تطبيق إجراءات عدة، تخص موظفيها وموظفي شركات التعهيد والخدمات العامة، وموظفي الخدمات الاستشارية وبيوت الخبرة التي تتعامل معها، لافتاً إلى أنها «تحميهم وأسرهم من الإصابة بالفيروس».

وفي ما يخص موظفي الوزارات والجهات الاتحادية، نص التعميم على أنه يتعين عليهم إجراء فحص مسحة الأنف (PCR) كل 14 يوماً، على نفقة الموظف الخاصة. ويُستثنى من ذلك الموظفون الحاصلون على لقاح «كوفيد - 19».

كما يستثنى من الإجراء الموظفون الحاصلون على تقرير أو شهادة طبية معتمدة من الجهات الصحية الرسمية في الدولة، تشير إلى عدم إمكان تلقيهم لقاح «كوفيد -19» وفق حالتهم الصحية، أو المرضية، على أن تتكفل الجهة الحكومية الاتحادية بإجراء فحص مسحة الأنف (PCR) لهم كل 14 يوماً.

أما شركات التعهيد وشركات الخدمات العامة وما شابه، التي يتم التعاقد معها من الجهات الحكومية الاتحادية (الحالية والمستقبلية)، فيتعين عليها إجراء فحص مسحة الأنف (PCR) لموظفيها الموجودين - أو الذين سيوجدون - يومياً في مقار عمل الجهة الاتحادية، وذلك كل 14 يوماً، على نفقة الشركات المتعاقد معها أو المعهد لها، ويُستثنى من ذلك موظفو الشركات الحاصلون على لقاح «كوفيد - 19».

وشمل التعميم موظفي الشركات الاستشارية وبيوت الخبرة وما شابه، ففي حال التعاقد معها من قبل الجهات الاتحادية، بما يتطلب مرور موظفيها على مقار عمل الجهة لحضور اجتماعات أو مناقشات، وغيرها من المهام حسب العقد، فإنه يتعين على الجهة الحكومية الاتحادية التأكد من إبراز موظفي هذه الشركات نتيجة فحص سارية المفعول لمسحة الأنف (PCR)، مدتها لا تزيد على ثلاثة أيام، ويُستثنى من ذلك الموظفون الحاصلون على لقاح «كوفيد - 19».

وذكر التعميم أنه تم، في إطار التعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، توفير لقاح «كوفيد - 19» مجاناً في جميع المراكز الصحية التابعة للوزارة في جميع إمارات الدولة، وكذلك المراكز الصحية التابعة لدائرة الصحة في أبوظبي، إضافة إلى عدد من المستشفيات في القطاع الخاص بالدولة.

وحثت الهيئة الوزارات والجهات الاتحادية على تشجيع وتمكين الموظفين والعاملين لديها للتوجه لأخذ لقاح «كوفيد -19»، مع إعطاء الأولوية لأصحاب الأمراض المزمنة وكبار المواطنين.

طباعة