نجم التانغو سجل 4 أهداف في المونديال

نيجيريا إلى الــدور الثاني بقرار «بوسني».. وميسي في القمة

صورة

بلغت نيجيريا الدور الثاني من مونديال 2014 لكرة القدم على الرغم من خسارتها أمام الارجنتين 2-3، مساء أمس، في بورتو اليغري في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة السادسة.

وسجل ليونيل ميسي (3 و45+1) وماركوس روخو (50) اهداف الأرجنتين، وأحمد موسى (4 و47) هدفي نيجيريا التي استفادت من خسارة إيران امام البوسنة 1-3 في المباراة الثانية ضمن المجموعة ذاتها. وتصدرت الأرجنتين الترتيب بالعلامة الكاملة (9 نقاط)، تلتها نيجيريا (4 نقاط)، ثم البوسنة (3 نقاط)، فإيران (نقطة واحدة).

إصابة مشجع أرجنتيني برصاصة

أصيب مشجع أرجنتيني في الساق برصاصة في اشتباك بين المشجعين المتعصبين في حانة بوسط بورتو

أليغري، قبل ساعات من مباراة الأرجنتين ونيجيريا، حسبما قالت الشرطة. وخضع الرجل (36 عاماً) لعملية جراحية وخرج، حسبما ذكرت صحيفة «زيرو هورا»، نقلاً عن مصادر شرطية في غرفة الاسعافات الأولية في بورتو أليغري.

ودخل الأرجنتين المباراة بتشكيلة معتادة ضمت روميرو في حراسة المرمى، وغاراي وزاباليتا وغاغو ودي ماريا وهيغواين وميسي وماسكيرانو وروخو وفيرنانديز وأغويرو. وفي ناحية نجيريا اعتمد المدرب كيشي على انياما في حراسة المرمى، ويوبو وامبورزو وأحمد موسى وأدونويجي وإيمينيكي وأوبي ميكيل وأوشانيوا وأونازي وبابنتويدي وأوميرو. ورفض الأرجنتين ان يكرر المستوى نفسه كما في لقاء إيران السابق، ودخل مهاجماً منذ الدقيقة الأولى، فسيطر على وسط الملعب وهدد مرمى انياما بقوة من خلال الثلاثي دي ماريا وهيغواي وليونيل ميسي، في حين كان أغويرو غائباً عن مجريات الدقائق الأولى، واستطاع ميسي بطريقته الخاصة مغالطة دفاع نيجيريا والانسلال لكي يفتتح التسجيل بهدف جميل على الطريقة التقليدية لميسي في الدقيقة الثالثة، لكن لم يكد يهنأ الأرجنتين بهدفه حتى استطاع النسور ومن هجمة مرتدة أن يسجلوا التعادل بطريقة جميلة ايضاً بعد ان استلم أحمد موسى الكرة في منطقة دفاع التانغو وتلاعب بالدفاع قبل أن يسجل بطريقة رائعة على يسار الحارس الارجنتيني، مسجلاً هدف التعادل في الدقيقة الرابعة. وعاود التانغو سيطرته الكبيرة على مجريات الشوط الأول، وتمكن من إحكام قبضته على خط الوسط، وحاول التهديد من الاطراف من خلال هيغواين، ودي ماريا الذي كاد يسجل من كرة بعيدة تمكن الحارس من إنقاذها بأعجوبة من شباك النسور، ومن كرة ثابتة سددها ميسي وجد الحارس انياما صعوبة في إبعادها، قبل ان يعود اللاعب نفسه ومن المكان ذاته تقريباً ليسجل في الشباك النيجيرية الهدف الثاني والرابع له في المونديال حتى الآن قبل صافرة الحكم بدقيقة واحدة فقط، ليدخل بعدها الأرجنتين الشوط الثاني بثقة أكبر.

ولم يختلف الوضع في الشوط الثاني الذي شهد سيطرة مطلقة للتانغو، خصوصاً في الدقائق الـ15 الأولى بقيادة ميسي، الذي خلخل دفاعات نيجيريا على الرغم من تقدم نيجيريا مبكراً بهدف التعادل عن طريق اللاعب أحمد موسى صاحب الهدفين للنسور في المباراة. ولم يتأخر التانغو في بلوغ شباك النسور من خلال روخو في الدقيقة 50 بعد ارتباك في دفاع نيجيريا في إثر كرة عرضية أكملها بركبته في داخل الشباك الأرجنتينية، ومن اجل الاحتفاظ بقوة ميسي لمباراة الدور الثاني قرر المدرب سابيلا تغييره في الدقيقة 63 بألفاريز. وتنوعت محاولات الجانبين لكن من دون أي نتيجة تذكر، لتنتهي بفوز الأرجنتين بثلاثية مقابل هدفين، وتأهل المنتخبين معاً.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة نفسها فشلت ايران في التأهل الى الدور الثاني بخسارتها أمام البوسنة والهرسك، التي فقدت آمالها سابقاً 1-3 على ملعب «ارينا فونتي نوفا» في سالفادور دي باهيا في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة السادسة لمونديال 2014 في كرة القدم. وسجل ادين دزيكو (23) وميراليم بيانيتش (59) وافيديا فرسايفيتش (83) أهداف البوسنة، ورضا غوشان نجاد (82) هدف إيران.

طباعة