قال إنه تدرب على تنفيذها قبل المباراة مع بقية اللاعبين

كوبر: إضاعة راشد علي ضربة جزاء لا تقلل من دوره أمام العين

راشد علي تألق في المباراة وضيع ركلة الترجيح الاخيرة للوصل. تصوير: إريك أرازاس

كشف مدرب الوصل، الارجنتيني هيكتور كوبر، أن حارس المرمى، راشد علي، قد تدرب على تنفيذ ضربات الترجيح، تحسباً لوصول مباراة العين للسيناريو الذي انتهت عليه، فخسر الوصل فرصة بلوغ نصف نهائي كأس رئيس الدولة أمام العين بركلات الترجيح، أول من أمس.

وكان راشد علي أضاع ضربة الترجيح الاخيرة، التي أعلنت عن صعود العين إلى الدور نصف النهائي. وخاض الوصل والعين سباقاً ماراثونياً في ضربات الترجيح، الى أن انتهى بنتيجة 9 /8، إذ استنفد لاعبو الفريقين، بمن فيهم حراس المرمى، تنفيذ تلك الضربات.

وقال كوبر في مؤتمر صحافي عقب المباراة: كل اللاعبين، بمن فيهم الحارس، تدربوا على ضربات الترجيح، فظروف ضربات الترجيح في المباريات تختلف عنها في التدريبات، واللاعبون بالتأكيد استنفدوا كل لياقتهم الذهنية بعد 120 دقيقة، والضغوط النفسية لعبت دوراً سلبياً بلا شك. وتابع : إضاعة راشد علي ضربة ترجيح لا تغفل الدور الكبير الذي قام به خلال المباراة وخلال ضربات الترجيح، لقد تصدى بشجاعة لضربتين، وهذا الامر يُحسب له، في النهاية أنا فخور اليوم بما قدمه لاعبونا من مستويات كانت بمثابة فخر لي. وبين: الحظ تخلى عنا في المرحلة الحاسمة من المباراة، دخلنا تلك المواجهة وكانت لدينا طموحات وتطلعات كبيرة في تلك البطولة لتعويض ما حدث لنا هذا العام، أضعنا الفوز من أيدينا في مناسبتين، الاولى حينما تقدمنا بهدفين، والثانية حينما اضاع العين أول ضربتي ترجيح.

طباعة