الفردان: العنابي لم يكن خصماً سهلاً

«عموري» يفضل عدم المبالغة بفرحة الفوز على قطر

عمر عبدالرحمن سجل من كرة ثابتة. تصوير: أسامة أبوغانم

دعا لاعب المنتخب الوطني، عمر عبدالرحمن، الملقب بـ«عموري»، إلى طي صفحة الفوز الافتتاحي على المنتخب القطري، والتركيز على اللقاء الثاني مع البحرين غداً، مضيفاً «ينبغي أن نترك الفرحة في ملعب خليفة ونفتح الصفحة الثانية أمام المنتخب البحريني لضمان الحصول على النقاط الثلاث».

تصريحات

بلال محمد: لن نستسلم

أكد لاعب المنتخب القطري، بلال محمد، أن «اللاعبين لن يستسلموا إثر الخسارة الافتتاحية القاسية أمام المنتخب الإماراتي، في مستهل مباريات المجموعة الأولى بـ«خليجي ‬21»، موضحاً «سنتابع المحاولة من جديد في اللقاء الثاني مع عمان، وينبغي عدم التوقف كثيراً في محطة الخسارة الأولى على الرغم من صعوبتها على الجمهور، لكن لا بأس، فهناك فرصة أخرى ينبغي أن تستغل بطريقة جيدة».

موسى: تجاوزنا مفاجأة قطر

قال مدافع المنتخب الوطني، عبدالله موسى، إن لاعبي المنتخب نجحوا في تجاوز المفاجآة التي حدثت في الميدان لمصلحة المنتخب القطري، موضحاً «توقعت أن نبادر بالتسجيل في مرمى قطر، لكن الأمر كان مختلفاً، والشيء المهم أننا نجحنا في العودة سريعاً إلى أجواء البداية، والمهم التركيز في اللقاء المقبل أمام البحرين».

واختتم: «الفوز في المباراة الأولى مرحلة مهمة للمنتخب، وهو يعني تعزيز معنويات اللاعبين قبل الدخول إلى أجواء اللقاء الثاني».

المحمود: لاعبو العنابي خدعونا

تحسر مدير المنتخب القطري، عبدالرحمن المحمود، على الخسارة التي مني بها العنابي، أول من أمس، أمام الإمارات ‬1/‬3، في افتتاح مباريات المجموعة الأولى، وقال إن «لاعبي العنابي خدعونا قبل اللقاء، وكانوا في درجة كبيرة من الاطمئنان والثقة باحتمال تجاوز المنتخب الإماراتي».

وأضاف «المسؤولية على عاتق الجميع إثر الخسارة أمام الإمارات، ولست الجهة التي يمكن أن تقوم بتقييم عمل المدرب، ولا أملك أي تفسير لما حدث في الميدان، فقد بدا لي أن اللاعبين اخفقوا في الصمود أمام الإماراتيين، وهذا الشيء ليس جيداً لنا».

وأوضح «توقعت أن تلعب الخبرة الجيدة للاعبي قطر دورها المؤثر في الفوز على الإمارات، لكن الأمور كانت مختلفة في الميدان».

وكان عموري (‬21 عاماً) نجماً فوق العادة، أول من أمــس، أمام القطريين، ولم يخيّب التوقعـــات المسبقة باحتمال تألقه في البطولة، حيث كان العلامة الفارقة في منطقة المنــاورة بتمريراته الساحرة وتحركاته الذكية، فنجــح في تتويج تألقه بهدف رائع من ضربــة ثابتة اعاد التوازن للمنتخـــب في وقت مهم بعد الأفضلية المبكرة للقطريين، فحصل على جائزة أفضل لاعب في اللقاء المقدمة من اللجنة الفنية في «خليجي ‬21».

وقال عموري في تصريحات صحافية بعد المباراة «أعتقد أن اللاعبين كانوا في مستوى التوقعات والمواجهة لم تكن سهلة أمام القطريين، والشيء الجيد أننا نجحنا في العودة سريعاً إلى أجواء اللقاء، بعد تأخرنا بهدف مطلع اللقاء، وسنتابع التحضير للقاء المقبل أمام البحرين بمعنويات جيدة، ونأمل أن نكون في مستوى التوقعات».

واختتم «نجوميتي في لقاء قطر بفضل التعاون الرائع من اللاعبين، والتوفيق الذي حالفني، وقبل ذلك دعاء الوالدين، فنحن نلعب لنفوز، ولا أعتقد أن الفوز على قطر سيؤثر في لاعبي المنتخب، فالمهم أن نأخذ المباريات بالقطعة».

وبدوره عد لاعب المنتخب الوطني، حبيب الفردان، الفوز الافتتاحي أمام المنتخب القطري معنوياً قبل اللقاء الثاني أمام البحرين، وقال «نحن في الخطوة الأولى، وينبغي التركيز على اللقاء الثاني والتحضير الجيد حتى ننجح في المهمة المرتقبة أمام البحرينيين بشعار عدم التراجع».

وأضاف «الشيء الجيد أننا نجحنا في استعادة التوازن بعد رهبة البداية أمام القطريين، وليس صحيحاً أن الفوز على المنتخب القطري كان في متناول الأبيض، فقد كانت المواجهة صعبة على الأرض والدليل على ذلك أن الخصم هو من سجل أولاً في مرمى خصيف».

وأكمل «لا ننسى التاريخ المشرف للقطريين في بطولات الخليج، ولا أعتقد أن الخسارة يمكن أن تؤثر في طموحه بالمنافسة على التأهل إلى مونديال البرازيل في التصفيات الآسيوية».

واختتم «المهم التركيز على اللقاء الثاني أمام البحرين، خصوصاً أننا ندرك رغبته في تعزيز حظوظه بالمنافسة إثر تعادله الافتتاحي مع عمان».

طباعة