جمهور الملك: كيف ننام والشارقة في الهواة - الإمارات اليوم

بكاء وحرقة من مشجعي الفريق بعد هبوط حامل لقب أول دوري

جمهور الملك: كيف ننام والشارقة في الهواة

أحــد الجماهير يعبر عن غضبــه فــــــــــــــــــــــــــــــــــــي المدرجات أثناء المباراة. تصوير: أسامة أبوغانم

عبر جمهور نادي الشارقة عن غضبه من ادراة النادي، بعد الخسارة التي تعرض لها الفريق أمام عجمان بهدفين مقابل هدف في المباراة التي اقيمت أول من أمس ضمن الجولة 21 قبل الاخيرة من دوري «اتصالات» للمحترفين بكرة القدم، ما أدى لهبوط الفريق للمرة الثانية في تاريخه الى مصاف اندية الهواة بعد عام .1999

وتذيل الشارقة ترتيب الفرق برصيد 10 نقاط بفارق اربع نقاط عن اقرب منافسيه فريق الإمارات صاحب المركز الـ11 قبل الاخير، وبالتالي لن يستفيد الشارقة الملقب بـ«الملك» من فوزه في المباراة الاخيرة للدوري التي تجمعه مع بني ياس يوم 27 الشهر الجاري، بينما بقيت بطاقة الهبوط الثانية حائرة بين الامارات ودبي الـ10 وله 17 نقطة.

وتجمع جمهور الملك عند المدخل الرئيس لنادي عجمان، الذي استضاف المباراة ليلة الجمعة بانتظار خروج لاعبي الفريق أو أي مسؤول من ادارة النادي ليعبروا عن غضبهم عما حدث، الا ان احدا منهم لم يخرج، وغادر معظم اللاعبين المواطنين النادي من مخارج اخرى تهرباً من مواجهة الجمهور الغاضب، بينما غادرت حافلة اللاعبين خالية، باستثناء عدد قليل من اللاعبين الاجانب.

وهتف الجمهور بعبارات لاذعة لادارة الشارقة واللاعبين ووصفوهم بـ«الفاشلين»، وقالوا «الله يجازي المتسبب في الهبوط»، وقال بعضهم «كيف ننام والشارقة في الهواة»، نظراً لأهمية فريق الشارقة وعراقته كأحد ابرز الاندية وحامل لقب الدوري خمس مرات في تاريخه ولقب اول بطولة دوري عام .1974

وقال المشجع الشرقاوي محمد الزعابي لـ«الإمارات اليوم»: «ادارة النادي السابقة مسؤولة بشكل مباشر عما حدث للفريق في الموسم الجاري واللجنة المؤقتة لادارة النادي لم تبد الاهتمام المطلوب في المباريات الاخيرة، ولم تستثمر خسائر دبي والإمارات المتكررة».

وتحدث المشجع محمد عبدالرحمن والحرقة في عينيه «الادارة مسؤولة واللاعبون مسؤولون ايضا بشكل اكبر ولم نلمس منهم اي روح للعب الحماسي، او الادارة الحريصة».

وأضاف «الشارقة خسر فرصة البقاء بيد لاعبيه قبل اي شيء آخر»، ثم أجهش بالبكاء.

وأشار الى أن إدارة الشارقة فرطت «في اللاعب نواف مبارك وأضاعت اسم الملك لحفنة دراهم دفعوها شروطا جزائية للمدربين الذين تعاقدوا معهم».

وتساءل المشجع احمد ابراهيم «ماذا يمكن للمدرب عبدالمجيد النمر ان يعمل من دون الدعم الحقيقي؟».

وقال «لا أدري كيف يمكن أن انام والشارقة في الهواة؟ هل يصح أن يلعب الشارقة في الهواة؟ الله يكون في عون جمهورنا ويسامح اللي كان السبب».

وتمنى مشجع آخر مصري الجنسية محمد احمد، أن «يصبح عدد فرق دوري المحترفين 14 فريقاً احتراماً لتاريخ الملك المفعم بكل شيء جميل وحسن».


مدرب عجمان مرتاح لنتائج فريقه.

عبدالقادر: عجمان قدم كرة حديثة

عبر مدرب فريق عجمان العراقي عبدالوهاب عبدالقادر، عن سعادته لنجاح الفريق بتحقيق استراتيجية ادارة النادي بالظهور الامثل في دوري المحترفين للموسم الجاري، مشيراً الى ان فريقه خاض مبارياته بكل التزام ونشاط وحيوية، وأن ذلك اسهم في الحفاظ على هوية عجمان ناصعة البياض.

واحتل عجمان المركز السادس في لائحة ترتيب الدوري برصيد 31 نقطة بعد فوزه أول من أمس، على الشارقة بهدفي العاجي تيا اوليفيه والجزائري كريم كركار في الدقيقتين 30 و،69 مقابل هدف للبرازيلي مارسيلينهو من ضربة جزاء في الدقيقة .87

وتابع «لاعبونا قدموا اداء حديثاً وكرة قدم مشوقة واستحقوا احترام الجميع»، مؤكداً أن سر ذلك يعود للتخطيط المسبق وحسن الادارة والفريق معا، وقال «لو بيقيت على رأس الفريق فسنعمل على تعزيز هذه الافكار ليبقى فريقنا متميزاً وبين الفرق الافضل في دورينا وسنعمل من اجل ذلك بشكل حثيث».

مؤكداً انه وادارة النادي أجلا الحديث عن تجديد عقود الكادر التدريبي واللاعبين لما بعد مباراة العين 25 الجاري، مشيراً الى انه «راض بشكل كبير عن اداء وامكانات لاعبينا الاجانب، وأنا مع التجديد لهم ،وبالتأكيد هنالك بعض المراكز التي تحتاج للتركيز ولنا وجهة نظر في ذلك سنعمل على تحقيقها في حينها».


النمر: فرصة التدريب تُمنح للمواطن وهي فارغة

وجه مدرب الشارقة المواطن عبدالمجيد النمر، في المؤتمر الصحافي اللوم لادراة النادي واعتبرها سبباً في هبوط الفريق الى جانب الخيارات الخاطئة للاعبين المواطنين والاجانب، وقال «استلمت الفريق وكنت على يقين بأن الفرصة صعبة جداً وقبلت ذلك لأنني يجب ان اقبلها وأقف بجانب فريقي، فأنا من ابنائه وخدمته واجبة عليّ».

وزاد «عندما يمنحون المدرب المواطن فرصة التدريب يعطونها فارغة وفي اواخر الدوري عندما لا يستطيع ان يعمل الشيء الكثير، بينما يعطون الفريق للمدرب الاجنبي من البداية معسكرات وانتدابات وكل شيء».

وأكمل «لو افترضنا سيتم زيادة فرق المحترفين الى العدد ،14 فأنا اقول إن الشارقة سيهبط في الموسم المقبل ايضاً، اذا لم يتم تغيير استراتيجية العمل الحالية».

وتابع «شيء محزن واليم ان اعيش النهاية المأساوية لفريق الشارقة في دوري المحترفين وبالنسبة لي فإن ذلك اكثر شيء محزن، أن ارى الشارقة وهو يهبط للهواة بهذه الطريقة المؤلمة».

وأضاف «ادارة الشارقة لم تتعلم من درس الموسم الماضي، ولم تغير من حال الفريق بشيء وبقيت الخيارات العشوائية للاعبين المواطنين او الأجانب هي السبب».

وأضاف «لاعبونا المواطنون حديثو الخبرة والاجانب يلعبون من دون طموح، راهنوا على مارسيلينهو الذي لم يقدم نصف مستوى العام الماضي»، مشيراً الى ان «السبب الرئيس لما حدث للملك هو ان اختيارات اللاعبين كانت ادارية وليست فنية، وهو ما اوصل إلى المتاهة».

طباعة