يأمل بتضييق الفارق مع الجزيرة في دوري المحترفين

السماوي يخشى روح الشباب

بني ياس يعول على استقراره الفني للاقتراب من قمة الدوري. الإمارات اليوم

تخطف مباراة بني ياس والشباب الأضواء في ختام الجولة الـ12 لدوري المحترفين لكرة القدم، وتقام المباراة على ملعب بني ياس في الشامخة وتبدأ الساعة الثامنة والربع مساء، وتسبقها مباراة الشارقة مع اتحاد كلباء التي تقام على ملعب الشارقة وتبدأ الساعة الخامسة والثلث مساء.

ويرفع السماوي والجوارح شعار الفوز لا بديل في لقاء من العيار الثقيل ولكل هدفه الخاص،إذ يحاول بني ياس استغلال عاملي الأرض والجمهور لترسيخ عقدة تفوقه الواضح على الشباب ومواصلة المنافسة على صدارة الدوري والاستمرار في مطاردة الجزيرة المتصدر، خصوصاً بعد أن حقق الأخير فوزاً ثميناً خارج ملعبه على النصر بهدف نظيف في افتتاح مباريات الجولة مساء أول من أمس، فيما يسعى الشباب إلى فك عقدة السماوي وتحقيق فوز مهم يصطاد به كل العصافير بحجر واحد وفي مقدمها البقاء قريباً من المربع الذهبي والابتعاد عن منطقة الخطر، وبعيداً عن حسابات المنافسة الخاصة يحاول الجوارح رد الدين للسماوي خصوصاً أن مباراة الفريقين في الدور الأول على ملعب الشباب انتهت بفوز بني ياس بهدف نظيف.

الاتحاد يصطدم بشقيقه الشارقة

أسامة السويسي ــ دبي يصطدم الشارقة بشقيقه اتحاد كلباء في ديربي الإمارة الباسمة الذي يقام اليوم على ملعب الشارقة الساعة الخامسة والثلث مساء في ختام مباريات الجولة الثانية عشرة لدوري المحترفين لكرة القدم.

ويحاول الملك استعادة الاتزان في بداية رحلة الإياب في الدوري وتأكيد تفوقه على شقيقه الأصغر نمور كلباء بعد أن فاز الشارقة على الاتحاد في لقاء افتتاح الدوري بثلاثة أهداف نظيفة في الجولة الأولى من المسابقة، فيما يحاول الاتحاد رد الدين للشارقة من أجل الهروب من دوامة القاع والابتعاد عن شبح الهبوط لعالم الهواة، ويدخل الشارقة المباراة ولديه 15 نقطة أنهى بها الدور الأول في المركز الثامن وهو ليس ببعيد عن منطقة الخطر، لاسيما في ظل المنافسة الأكثر سخونة في قاع الترتيب بعد صحوة وانتفاضة دبي الذي حقق فوزاً ثمين على العين في افتتاح الجولة وهو ما رفع رصيده إلى 12 نقطة ليواصل التقدم ويهدد بقية فرق المنطقة الدافئة، فيما يدخل الاتحاد المباراة برصيد أربع نقاط فقط يقبع بها في المركز الأخير ويحاول تصحيح المسار في الدور الثاني وتعويض ما فاته في مرحلة الذهاب.

واكتملت صفوف الشارقة في بداية الدور الثاني بعد عودة المدافع فايز جمعة وجاهزية المحترفين الثلاثة البرازيليين مارسلينهو وغوستافو وروبينيو وشفاء الحارس الأساسي محمود الماس، ما زاد من ثقة المدرب البرتغالي مانويل كاجودا، وفي المقابل أجرى الاتحاد تغييرا محدودا على صفوف المحترفين بضم البرازيلي الياس كانو ليحل بدلاً من البحريني عبدالله فتاي، وتم الإبقاء على الغاني سيمون والفرنسي غريغوري.

يدير مباراة اليوم الحكم عبدالله العاجل ويساعده عمر سليمان وسعيد سريح والحكم الرابع عيسى خليفة، ويراقب الحكام محمد سليمان.

ويدخل بني ياس الدور الثاني لدوري المحترفين مراهناً على سلاح الاستقرار الفني تحت قيادة مدربه التونسي لطفي البنزرتي الذي يقوده للموسم الثالث على التوالي، ولم تشهد صفوف الفريق تعديلات كثيرة باستثناء ضم المهاجم العراقي مصطفى كريم بدلاً من المدافع البرازيلي ايدير غاوتشو، لكن الفريق سيغيب عنه عدد كبير من اللاعبين الأساسيين في مقدمتهم المصابون عامر عبدالرحمن وذياب عوانه ومحمد فوزي وأحمد علي وحبوش صالح، بخلاف المهاجم العماني فوزي بشير بسبب الإيقاف، وهو ما يضع الجهاز الفني في موقف لا يحسد عليه خصوصاً أن نتائج الفريق تأثرت بغياب الدوليين في فترة توقف الدوري التي خاض فيها بطولة كأس اتصالات، ولم ينجح في الحفاظ على الصورة نفسها التي سار عليها خلال مباريات الدوري، ويراهن البنزرتي على البدلاء الذين سيدفع بهم في لقاء اليوم، وينتظر أن يعتمد على محمد غلوم في حراسة المرمى، وصقر إدريس وفهد بريش وعلي مسري ويوسف جابر في خط الدفاع، وثامر محمد وراشد عبدالله وسلطان الغافري وفريد إسماعيل في الوسط، ومصطفى كريم وسانغهور في الهجوم.

فيما يدخل الشباب المباراة بعد أن دعم صفوفه بالمهاجم البرازيلي سياو ليحل بدلاً من المهاجم السنغالي المصاب لاميني ديارا ليلعب سياو بجوار مواطنه جوليو سيزار وخلفهما التشيلي كارلوس فيلانويفا، لكن الفريق فقد واحدا من أبرز الأعمدة الرئيسة هو لاعب الوسط عبدالعزيز هيكل الذي انتقل للنادي الأهلي، ولكن الفريق يمتلك العديد من الأوراق الرابحة خصوصاً في خط الوسط مثل عادل عبدالله وعلي راشد وسرور سالم وناصر مسعود، وخط الدفاع الذي يقوده عبدالله درويش وعصام ضاحي وعيسى محمد ومحمد أحمد ومحمود قاسم وحارس المرمى حسن الشريف أو عبدالله سالم.

وسيغيب عن الفريق في مباراة اليوم قلب الدفاع الدولي وليد عباس بسبب الإيقاف ويعتمد مدرب الفريق البرازيلي باولو بوناميغو على طريقته في التوازن بين الدفاع والهجوم، ويسعى اليوم للعودة بنتيجة إيجابية من معقل السماوي في الشامخة.

ويدخل بني ياس المباراة وهو في المركز الثاني برصيد 24 نقطة وبفارق ثماني نقاط عن الجزيرة المتصدر ويحاول تقليص الفارق إلى خمس نقاط مرة أخرى، فيما يدخل الشباب المباراة ورصيده 16 نقطة احتل بها المركز الخامس في ختام الدور الأول للدوري.

وكان بني ياس سقط في فخ الخسارة في آخر مبارياته في الدور الأول بهدف نظيف أمام الأهلي في دبي، فيما تعادل الشباب في آخر مبارياته مع العين بهدف لمثله في العين.

ويدير مباراة اليوم الحكم الدولي فهد الكسار ويساعده أحمد الشامسي وإبراهيم حسن غلوم والحكم الرابع عادل النقبي، ويراقب الحكام علي مخلوف.

لمشاهدة تشكيلة الفريقين يرجى الضغط على هذا الرابط


 حقق فوزه الرابع من 5 مباريات مع الأسود

جونيور: لا أملك عصا سحرية ..والإصرار وراء فوز دبي

جونيور قرأ المباراة على طريقته الموزونة.   تصوير:مصطفى قاسمي

محمد فاضل ــ دبي عبر مدرب دبي، البرازيلي الأصل والسويسري الجنسية جونيور دي سانتوس عن فرحته بالفوز الذي تحقق على العين بهدف نظيف في افتتاح إياب دوري المحترفين أول من أمس والذي وضعه بالمركز التاسع للمرة الأولى الموسم الحالي.

غالو: العين خسر لعدم انسجام اللاعبين 

محمد فاضل ــ دبي عزا مدرب العين، البرازيلي ألكسندر غالو خسارة فريقه أمام دبي صفر/،1 أول من أمس، في إياب دوري المحترفين لكرة القدم إلى قلة الانسجام بين اللاعبين رغم أن المجموعة ذاتها تلعب منذ فترة ليست قليلة. وقال في مؤتمر صحافي إن «الفريق يحتاج إلى الوقت للانسجام، فمازال لاعبونا غير منسجمين في ما بينهم، ورغم ذلك أدينا مباراة جيدة وسيطرنا على المجريات، ولم نخسر إلا من خطأ دفاعي، فقد كنا الافضل في الشوط الأولأ ولم يسجل لاعبونا من فرص سهلة، وبالمقابل سجل منافسنا من خطأ دفاعي وضاعت نقاط المباراة». ورفض مدرب العين غالو أن يكون قد تسرع في إخراج الثلاثي المؤثر من لاعبيه علي الوهيبي وسيف محمد والبرازيلي الياس روبيرو من المباراة واستبدالهم بآخرين بأنه خطأ تكتيكي، وقال «لقد وجدت لاعبي دبي وقد أحكموا المراكز التي يلعب فيها لاعبونا المستبدلين ولذلك لجأت للتغيير».

وكان فريق العين فقد كامل سطوته على المباراة بعد ذلكأ التغيير وتحكم أسود دبي بالمباراة كنتيجة لذلك، مبدياً رفضه لتحمل مسؤوليةأ خسارة المباراة عندما قال «المباراة مسؤولية اللاعبين والمدرب واجبه أن يضع اللمسة لا غير».

وقال في المؤتمر الصحافي عقب المباراة: «نحن سعداء بهذا الفوز الذي لم يأت بضربة حظ، فقد خططنا لهذه المباراة ولكسب نقاطها الثلاث منذ نهاية مباراتنا مع اتحاد كلباء حتى قبل الخسارة من الجزيرة في ختام الدور الاول، وضحينا بفرصتنا في المنافسة على كأس الرابطة، وواجهنا فرقاً عديدة ودياً، وكسبنا إضافة معنوية وأخرى فنية واستعدنا جمهورنا ومتابعينا وكل ذلك مكتسبات مهمة تحققت والهدف طبعاً هو البقاء في دوري المحترفين، وكما ترون ليس من شيء جاء مصادفة، فهذا رابع انتصار لي في خمس مباريات لعبناها في دوري المحترفين، وأعدكم بالمواصلة نحو الافضل».

وأكمل جونيور «مارسنا التمويه مع الزعيم بتكليف مهاجمنا وهدافنا الفرنسي ميشيل بواجبات غير التي وضعوها ببالهم، ولم نشرك كمارا أو لاعبي الخبرة هيثم ربيع والقائد علي حسن، فقد وضعنا بمخيلتنا أن العين تابع تحركاتهم من المباريات السابقة وكل ذلك أسهم في صناعة شكل جديد للمباراة وأسهم في الفوز، نحن في عصر الاحتراف وكل لاعب يجب أن يتقن واجبات عدة».

واختتم «لا أملك عصا سحرية، ولا نملك لاعبين نجوماً، لكننا نفوز بقراءة المباريات وقوة الأداء والتوظيف الجيد للاعبين وإصرارهمأ سر نجاحاتنا».

طباعة