«آبار» تنفي رغبتها في شراء نادي روما

نفت شركة «آبار» للاستثمارات التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، ما تناقلته بعض الصحف الايطالية والدولية بشأن رغبتها في تقديم عرض في المزاد لشراء النادي الايطالي لكرة القدم «أي. اس. روما اس.بي.اي». وقالت في بيان أصدرته امس إنه «لم يكن لها أية علاقة بعملية استحواذ نادي روما، وأنها لم تقم بتقديم أي عرض رسمي بالمزايدة للنادي الايطالي». وقال الرئيس التنفيذي للشركة محمد بدوي الحسيني «أؤكد أن المحادثات التي جرت اخيراً والتكهنات في الصحف عن اهتمام آبار بشراء «أي. اس. روما» لا أساس لها. ولم تقدم آبار عرضاً لشراء روما، ولا تعتزم القيام بذلك في المستقبل». واضاف «آبار ليست على علم بالعناصر التي أدت إلى هذه التكهنات الصحافية المكثفة، ولكنها تود أن تنأى بنفسها عن مثل هذه الشائعات، الأمر الذي من شأنه أن يصب في مصلحة عملية عادلة ومناسبة للبيع بالمزاد للنادي الايطالي لكرة القدم». وأشار الى أن الشركة تؤكد أنها لم تقدم عرضاً لشراء روما، وتنفي بشدة أي علاقة لها بعملية المزايدة في المزاد.

طباعة