سلطان القاسمي: استعجلنا في تطبيق الاحتراف

استقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة في مكتب سموه أمس، الفرق واللاعبين اصحاب الانجازات في أندية الامارة.

وكافأ سموّه أصحاب الانجازات بمبلغ 2.45 مليون درهم خصص منها مليونا درهم لكل من فريق نادي الشارقة لكرة السلة «بطل كأس رئيس الدولة»، وفريق الشارقة لكرة اليد «بطل كأس الاتحاد» وناشئي وشباب كرة اليد في النادي، فضلاً عن أبطال الكاراتيه والعاب القوى، وتم تخصيص 100 ألف درهم لأبطال نادي الذيد في الرماية ومثلها لنادي فتيات الشارقة للشطرنج، و200 ألف درهم لنادي الشارقة للثقافة والشطرنج، و50 الف درهم لبطل الشطرنج سالم عبدالرحمن.

وقال سموه: «سعداء باستقبال أبطال الالعاب الجماعية والفردية التي كادت أن تندثر في ظل هيمنة كرة القدم على كل شيء». وأوضح سموه «صالة نادي الشارقة كان لها جمهورها وروادها في الفترات السابقة، خصوصا العاب السلة واليد والطائرة، لكنها اصبحت حاليا خالية تماما من الجماهير حتى في المباريات النهائية».

وأضاف سموه «انا من الذين يشاهدون مباريات ومنافسات الالعاب الجماعية، وكان لابد أن تشتكي إدارات الاندية من إهمال الالعاب الجماعية وتطالب بحقوقها مثلما تطالب الاندية وتشتكي وتطلب الدعم لكرة القدم». وأكمل سموّه «للأسف، نمتلك وسائل إعلام متعددة، ونشتري مباريات كرة السلة من دول اخرى لنبثها على قنواتنا الرياضية المحلية، لكن لا نبث مباريات لاعبينا من الشباب والناشئين رغم كونهم أولى بالاهتمام الاعلامي. وحتى الاعلاميون قاطعوا مباريات الالعاب الجماعية والفردية واصبحت كرة القدم تستأثر بكل الاهتمام لاسيما على صعيد التغطية الاعلامية».

واختتم سموه «الالعاب الاخرى مظلومة قياساً بالاهتمام الذي تجده كرة القدم، وأعتقد أننا استعجلنا في تطبيق الاحتراف، ولم نكن مستعدين بالدرجة المطلوبة لتطبيقه، وانعكست نتائج ذلك على اللاعبين، كما ان الكيانات الموجودة حاليا ليست شركات محترفة في كرة القدم لأنها غير جاهزة لتطبيق الاحتراف».
طباعة