«سيتي» أكرم وفادة ستوك سيتي بثلاثية

ساوثمبتون يوقف صحوة «المـدفعجية».. و«الشياطين» يــؤمن الـصدارة

الأوروغوياني راميريز خلال تسجيله هدف ساوثمبتون في شباك أرسنال. أ.ف.ب

بقيت الصدارة على حالها بعد الفوز الكبير لمانشستر يونايتد المتصدر، على مضيفه ويغان ‬4-صفر، ولجاره اللدود مانشستر سيتي حامل اللقب على ضيفه ستوك سيتي ‬3-صفر أول من أمس، في افتتاح المرحلة الـ‬21 من الدوري الانجليزي لكرة القدم، في حين أن صحوة المدفعجية تتوقف أمام ساوثمبتون. وعلى ملعب «دي دبليو»، جدد مانشستر يونايتد فوزه على ويغان برباعية نظيفة ثانية بعد الأولى ذهاباً في «اولدترافورد»، وهو يدين به الى مهاجمه الدولي المكسيكي خافيير هرنانديز الذي فرض نفسه نجماً بتسجيله هدفين وصنعه الثالث للدولي الهولندي روبن فان بيرسي الذي سجل بدوره ثنائية، ومنحا وزملاؤهما افضل هدية لمدربهم، السير اليكس فيرغوسون، بمناسبة احتفاله بعيد ميلاده الـ‬71. واوقف ساوثمبتون صحوة ارسنال عندما اسقطه في فخ التعادل ‬1-‬1. وكان الفريق اللندني يأمل في تحقيق فوزه الخامس على التوالي والعاشر هذا الموسم، بيد انه فشل في ذلك واكتفى بنقطة واحدة انفرد بها مؤقتاً بالمركز الخامس برصيد ‬34 نقطة مع مباراة مؤجلة بفارق نقطة واحدة امام شريكه السابق ايفرتون.

وكان ساوثمبتون البادئ بالتسجيل بوساطة الأوروغوياني جاستون راميريز من تسديدة قوية من نقطة الجزاء في الدقيقة ‬35، وأدرك ارسنال التعادل عبر مدافع اصحاب الأرض البرازيلي، غييرمي دو برادو، عندما سجل خطأ في مرماه في الدقيقة ‬41. وحقق وست هام يونايتد فوزاً مستحقاً على نوريتش سيتي ‬2-‬1 وانتزع منه المركز الـ‬11. وبكر وست هام يونايتد بالتسجيل وتحديداً منذ الدقيقة الثالثة اثر حصوله على ركلة جزاء انبرى لها مارك نوبل بنجاح، واضاف جوي اوبراين الثاني في الدقيقة ‬26 بتسديدة من مسافة قريبة.

وواصل مانشستر يونايتد الذي خاض المباراة الثالثة على التوالي في غياب نجمه واين روني المصاب، انتصاراته وخرج فائزاً للمرة الثالثة على التوالي والثامنة في اخر تسع مباريات، والـ‬17 هذا الموسم، كما انه نجح للمباراة الثانية على التوالي في المحافظة على نظافة شباكه، وذلك منذ فوزه على وست هام يونايتد ‬1-صفر في ‬28 نوفمبر الماضي، والسادسة فقط هذا الموسم من اصل ‬29 مباراة خاضها في جميع المسابقات.

يذكر ان شباك يونايتد الذي فاز في المرحلة قبل الماضية على نيوكاسل ‬4-‬3 ما سمح له بتوسيع الفارق عن سيتي الى سبع نقاط بعد خسارة الاخير امام سندرلاند صفر-‬1، اهتزت في ‬28 مناسبة هذا الموسم، ما يجعل مجموع الاهداف التي دخلت مرماه في ‬20 مباراة حتى الآن اكثر من مجموع الأهداف التي دخلت شباكه خلال موسمي ‬2007-‬2008 (‬22 هدفاً) و‬2008-‬2009 (‬24 هدفاً) بأكملهما.

ورفع فريق المدرب الأسكتلندي، اليكس فيرغوسون، الذي تنتظره قمة نارية في المرحلة المقبلة في ‬13 يناير الجاري، غريمه ليفربول (يلعب بعد غد مع وست هام في مسابقة الكأس)، رصيده الى ‬52 نقطة وبقي بالتالي امام جاره اللدود سيتي بفارق سبع نقاط. وكان ويغان اثلتيك صاحب الأفضلية في بداية المباراة لكن من دون خطورة على مرمى الحارس الدولي الإسباني دافيد دي خيا، قبل ان يفرض مانشستر يونايتد سيطرته ويترجمها الى هدفين.

ومنح تشيتشاريتو التقدم لمانشستر يونايتد في الدقيقة ‬11 بيد ان الحكم ألغاه بداعي التسلل.

وتألق الحارس الدولي العماني، علي الحبسي، في التصدي لتسديدة قوية للبرازيلي رافايل من خارج المنطقة (‬32). ونجح مانشستر يونايتد في افتتاح التسجيل عبر «تشيتشاريتو» من مسافة قريبة مستغلاً كرة مرتدة من الحبسي اثر تسديدة قوية للمدافع الفرنسي باتريس ايفرا فتابعها داخل المرمى الخالي (‬35). واضاف فان بيرسي الهدف الثاني في الدقيقة ‬43 عندما تلقى كرة من تشيتشاريتو داخل المنطقة فتلاعب بالمدافع الإسباني ايفان راميس وتابعها بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة للحبسي (‬42).

واستمرت افضلية مانشستر يونايتد في الشوط الثاني بيد ان اصحاب الأرض قلصوا الفارق عبر العاجي ارونا كونيه وألغاه الحكم بداعي التسلل، قبل ان يضرب تشيتشاريتو للمرة الثانية في الدقيقة ‬64 مستغلاً كرة مرتدة من الحائط البشري اثر ركلة حرة من خارج المنطقة، فسددها قوية بيمناه من نقطة الجزاء داخل المرمى رافعا رصيده الى ثمانية اهداف على لائحة الهدافين.

وختم فان بيرسي المهرجان بتسجيله الهدف الرابع من مسافة قريبة اثر تلقيه كرة من داني ويلبيك بديل، اشلي يونغ، فتابعها بيمناه داخل المرمى الخالي (‬88) رافعاً رصيده الى ‬16 هدفاً في صدارة لائحة الهدافين. وفي الثانية على ملعب «الاتحاد» انتظر مانشستر سيتي الدقيقة ‬43 لافتتاح التسجيل عبر مدافعه الدولي الأرجنتيني بابلو زاباليتا من تسديدة زاحفة من مسافة قريبة مستغلاً كرة مرتدة من حارس مرمى الضيوف الدولي البوسني اسمير بيغوفيتش.

وعزز الدولي البوسني ادين دزيكو تقدم مانشستر يونايتد في الدقيقة ‬56 رافعاً رصيده الى تسعة اهداف هذا الموسم. وختم الدولي الأرجنتيني سيرخيو اغويرو المهرجان بهدف ثالث من ركلة جزاء رافعاً رصيده الى ثمانية اهداف هذا الموسم. وصعد توتنهام هوتسبر الى المركز الثالث مؤقتاً بعدما حول تخلفه صفر-‬1 امام ضيفه ريدينغ الى فوز ‬3-‬1. وفاجأ ريدينغ اصحاب الأرض بهدف مبكر سجله الدولي الروسي بافل بوغريبنياك في الدقيقة الثالثة بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر كرة مرتدة من العارضة، وادرك مايكل داوسون التعادل للفريق اللندني في الدقيقة العاشرة بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية.

ومنح الدولي التوغولي ايمانويل اديبايور التقدم لتوتنهام للمرة الأولى في الدقيقة ‬51، واضاف الدولي الأميركي كلينت ديمبسي الثالث في الدقيقة ‬79.

ورفع توتنهام رصيده الى ‬36 نقطة بفارق نقطة واحدة امام تشلسي. وقلص الضيوف الفارق في الدقيقة الأخيرة عبر راسل مارتن. وافلت سوانسي سيتي من الخسارة امام ضيفه استون فيلا وخرج متعادلاً في الدقيقة الأخيرة. وكان سوانسي سيتي البادئ بالتسجيل عبر واين روتليدج في الدقيقة التاسعة اثر انفراد بالحارس فراوغه وتابعها داخل المرمى الخالي، وادرك النمساوي اندرياس فيمان التعادل في الدقيقة ‬44 من تسديدة قوية من حافة المنطقة اثر تلقيه كرة من البلجيكي كريستيان بينتيكي.

وحصل الضيوف على ركلة جزاء في الدقيقة ‬84 انبرى لها بينتيكي بنجاح مانحاً التقدم لاستون فيلا، قبل ان يخطف داني غريام التعادل في الدقيقة الأخيرة. واستعاد فولهام نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المباريات الأربع الأخيرة وانتزع فوزاً ثميناً من مضيفه وست بروميتش البيون ‬2-‬1. وارتقى فولهام الى المركز الـ‬12 برصيد ‬24 نقطة مقابل ‬33 لوست بروميتش البيون الذي مني بخسارته الثامنة هذا الموسم والثانية على التوالي بعد سقوطه امام مانشستر يونايتد صفر-‬2 السبت الماضي.

 

طباعة