«سيتي» يسعى إلى الانفراد بالصدارة

يريد مانشستر سيتي الانفراد مجدداً بصدارة الدوري الانجليزي لكرة القدم معولاً على تشلسي الرابع الذي يستضيف مانشستر يونايتد أبرز ملاحقيه، غداً في المرحلة الـ.24

وتعرض مانشستر سيتي (54 نقطة) الثلاثاء الماضي لخسارة مفاجئة أمام ايفرتون (1-صفر)، ما سمح لجاره وغريمه يونايتد بأن يتساوى معه في عدد النقاط في الصدارة بعد فوزه السهل على ستوك سيتي 2-صفر.

ويستقبل سيتي اليوم فولهام الـ،13 لكن من دون لاعب وسطه العاجي يحيى توريه المشارك مع منتخب بلاده في كأس امم افريقيا.

وبدا سيتي تائها في المباريات التي غاب عنها توريه، الذي كان قلب الفريق النابض منذ انطلاق الموسم مع فريق المدرب الايطالي روبرتو مانشيني. ويعيش سيتي بداية سيئة في عام ،2012 اذ فقد لقب الكأس وخرج من كأس الرابطة وخسر امام سندرلاند وايفرتون في الدوري.

ويخوض سيتي سلسلة من المباريات السهلة نسبيا أمام فولهام واستون فيلا وبلاكبيرن وبولتون وسوانزي قبل مواجهة تشلسي القوية في 19 مارس المقبل، أما مدرب فولهام الهولندي مارتن يول، فقلل من أهمية رحيل هداف الفريق بوبي زامورا الذي سجل 20 هدفاً في 91 مباراة في الدوري للفريق اللندني، واعتبره لمصلحة النادي: «أراد بوبي الانتقال وتلقى عرضا جيدا من كوينز بارك رينجرز».

من جهة أخرى، يعود الى تشكيلة يونايتد هدافه الدولي واين روني، ولاعبا الوسط البرتغالي ناني واشلي يونغ.

لكن رحلات «الشياطين الحمر» الى ملعب «ستامفورد بريدج» لم تكن مفروشة بالورود في السنوات الاخيرة، فعدا عن فوزهم في ربع نهائي دوري ابطال أوروبا الموسم الماضي بهدف وحيد لروني، خرج الفريق الأزرق فائزاً 2-1 بركلة جزاء مشكوك في صحتها لفرانك لامبارد عام ،2011 في حين اعترض المدرب السير اليكس فيرغوسون على هدف جون تيري عام 2009 الذي أسهم في فوز البلوز 1-صفر. وفي بقية المباريات، يلعب اليوم ارسنال مع بلاكبيرن، ونوريتش مع بولتون، وكوينز بارك رينجرز مع ولفرهامبتون، وستوك مع سندرلاند، ووست بروميتش مع سوانزي، وويغان مع ايفرتون، وغداً نيوكاسل مع استون فيلا.

 

طباعة