مدريد تسمح لفلسطينيين استغلوا توقف رحلة في برشلونة لطلب اللجوء بالخروج من المطار

أعلنت السلطات الإسبانية أن الركاب الفلسطينيين، الذين استغلوا توقف رحلة جوية في برشلونة لطلب اللجوء في إسبانيا، سمح لهم بالخروج من المطار، أول من أمس، لتلقي رعاية من الصليب الأحمر. ومن بين هؤلاء البالغ عددهم 39، كان أربعة مازالوا في فترة ما بعد الظهر في مطار إل برات لاتمام الإجراءات قبل أن يتمكنوا من المغادرة. وقال مصدر في كاتالونيا: «سينظر في طلبات اللجوء التي قدموها»، علماً بأنه كان قد أشار مساء الخميس إلى أنهم لبنانيون. وأوضحت المحامية هيلينا مارتينيز، التي ساعدت ستة منهم في إتمام الإجراءات، أن هؤلاء الأشخاص الـ39 هم «فلسطينيون كان لديهم وضع لاجئ في لبنان»، ويعيشون في مخيم في بيروت.

طباعة