2010 عام ضلّلته إحباطات أوباما وأنعشته تسريبات «ويكيليكس»

أوباما.. الرجل الذي أحبط الجميع

منيت السياسة الاميركية بأكبر الاخفاقات خلال عام 2010 في العديد من الاجندات الرئيسة التي تمثل اساسيات السياسة الخارجية لواشنطن. وربما يمثل الشرق الاوسط الفشل الاكبر في سياستها بعد الاخفاق في تحقيق اي تقدم فعلي في عملية السلام، على الرغم من انخراط إدارة الرئيس باراك اوباما في هذا العملية منذ وصولها السلطة قبل نحو عامين. ورغم ان المبعوث جورج ميتشل اعرب عن تفاؤله إزاء تحقيق النجاح إلا ان عجز الادارة عن اقناع رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو بوقف المستوطنات شكل دليلا واضحا على فشل واشنطن في احداث اي تقدم في هذا المجال.

أما في الشأن العراقي وعلى الرغم من نجاح الادارة في الالتزام بخفض عديد جنودها الى 50 الفاً وإنهاء عملياتها القتالية في يوليو الماضي، إلا أن الجزء الاكبر من عام 2010 بقي دون تشكيل حكومة عراقية جديدة بع انتخابات مارس الماضي.

اما في مجال الحرب في افغانستان، ورغم تحقيق بعض الانتصارات العسكرية واستعادة السيطرة على اماكن مهمة فإن المراجعة الاميركية للاستراتيجية في افغانستان وباكستان التي تم الكشف عنها في ديسمبر الماضي أكدت أن ادارة اوباما لايزال يتعين عليها المضي قدما في مكافحة الارهاب. إضافة إلى سجن غوانتانامو الذي وعد اوباما باغلاقه خلال حملته الانتخابية بحلول يناير ،2010 ولكن جاء هذا الموعد ولم تتمكن واشنطن من اغلاقه. أما الحدث الابرز الذي كان خارج سيطرة وزارة الخارجية فكان تسريب موقع ويكيليكس 250 ألف وثيقة أميركية.


جوليان أسانج.. رجل زلزل العالم

انتخب جوليان أسانج «رجل العام» من صحيفة لوموند الفرنسية، في الوقت الذي تعهد فيه مؤسس موقع «ويكيليكس» بكشف أسماء الجواسيس من المسؤولين من مختلف الدول الذين عملوا لمصلحة الولايات المتحدة.

وعبر أسانج عن ذلك التعهد في الجزء الثاني من حواره مع قناة الجزيرة، واشترط لذلك ضمان محاكمة أولئك الجواسيس بشكل عادل وعدم إعدامهم. وأكد أسانج أن هناك أنواعاً كثيرة من الخونة في العالم بأسره يتصلون بالسفارات الأميركية لمدها بالمعلومات عما يجري في بلدانهم. قائلاً إن هؤلاء لا شك خونة ويجب أن يكشف عنهم.

وتحدث أسانج عما يتعرض له من مضايقات من طرف الولايات المتحدة، سواء على الشبكة العنكبوتية أو من خلال ما يجري من تحقيقات بشأنه ومن تحرك تشريعي لكي تنطبق على ويكيليكس صفة «تهديد عابر للقارات»، مشيراً إلى أنه تلقى قبل أشهر معلومات استخبارية بشأن محاولات لتوريطه في قضايا غير أخلاقية لتشويه صورته. ويخشى أسانج وهو قيد الاقامة الجبرية بقصر نورفولك ببريطانيا، من أن تقدم لندن على ترحيله الى الولايات المتحدة. وقد لوّح في أكثر من مناسبة بالكشف عن برقيات اكثر خطوة، متى تعرض للخطر.

وقال أسانج إن لديه كماً آخر من المعلومات عن القطاع المصرفي وعن الجوانب العسكرية في الشرق الأوسط وعن وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) وعن عمليات مكافحة ما يسمى «الإرهاب».


آنا تشابمان.. جاسوسة 2010

تعتبر أنا تشابمان الروسية جاسوسة العام، التي تم اعتقالها في 27 يناير 2010 من قبل الامن في الولايات المتحدة مع عدد من اصدقائها لانهم لم يسجلوا انفسهم لدى الامن عملاء لدولة اجنبية، وهي تهمة تعتبر في اميركا أخف من التجسس. وكانت تشابمان قد ذهبت الى بريطانيا عام ،2000 وعملت في احد البنوك. وطبقاً لما قاله زوج تشابمان السابق فإن والدها الذي كان يعمل في سفار روسيا في نيروبي هو موظف سابق في مخابرات «كي جي بي». ومن ثم سافرت الى الولايات المتحدة، وعاشت في نيويورك، وعملت في ادارة موقع على الإنترنت يبيع العقارات على نطاق عالمي، الى أن تم اعتقالها بتهمة قال عنها الامن الاميركي إنها «العمل في برنامج غير قانوني».


تومشنكو.. نشرت موضة الشعر الذهبي

صنفت رئيسة الوزراء الاوكرانية السابقة يوليا تومشنكو، ضمن اجمل 10 نساء يعملن في السياسة. وهي تتميز بضفيرتها الذهبية التي تلفها حول رأسها، الامر الذي يميزها عن الرجال الذين طالما تحدتهم. ويعتبر جمال هذه المرأة وتسريحة شعرها جزءاً من استراتيجيتها للعمل السياسي.

ولفتت تومشنكو الانظار إبان الثورة الارجوانية عام ،2004 حيث كانت التعليقات تنصب على جمالها بقدر ما هي على دورها في الاطاحة بالحكومة. واصبحت ضفيرتها رمزاً لهذه المرأة التي تحدثت وسائل الاعلام كثيراً عنها وعن ضفيرتها التي تعتبر تسريحة تقليدية في اوكرانيا، وعن طريق تبنيها اضفت تومشنكو على نفسها المزيد من الصدقية الوطنية.

وتغير لون شعر تومشنكو على مر الأيام من الاسود الى الاشقر، ولكن أخيراً بات فاتح اللون مثل الملابس الانيقة والفاتحة التي ترتديها.

ويرجع مراقبون تحول تجارة الشعر الذهبي التي انتشرت العام الماضي في مختلف أنجاء العالم، بدرجة كبيرة، الى الصورة النمطية الاعلامية التي خلقتها تومشنكو.


نجاة عمال منجم تشيلي.. الأكثر إنسانية

في 5 أغسطس الماضي وجد 33 من عمال احد مناجم النحاس في سان خوسيه في صحراء أتاكاما في تشيلي انفسهم مدفونين تحت اكوام التراب والحجارة وكتل الصخور على عمق 700 متر تحت سطح الارض، لتبدأ واحدة من أقسى المآسي الانسانية في العالم منذ عقود، وتصدرت صور هؤلاء العمال الصفحات الأولى للصحف ونشرات الاخبار التلفزيونية، وعاشت أسر هؤلاء ومعها التشيليون ومعظم شعوب العالم وجماعات حقوق الانسان 96 يوماً من الدراما والمشاعر المختلطة بين التعاطف والحزن، كما تسابقت الدول في اقتراح سبل المساعدة في إيصال الغذاء والدواء إليهم وارسال كبسولات الانقاذ. وبحضور الرئيس التشيلي سبستيان بينيرا وحشد كبير من التشيليين تمت عملية الانقاذ التي تم بثها مباشرة على الهواء ليشاهدها الملايين عبر شاشات التلفزيون، وأجمع المراقبون على أن هذه العملية هي الحدث الاكثر إنسانية في العالم خلال العام المنصرم.


«كيبل جيت» و«ويكيليكر» مرشحتان لدخول القاموس السياسي

لم تحسم حتى اللحظات الأخيرة لـ2010 قائمة المصطلحات السياسية الانجليزية المعتمدة لدخول الاستعمال العام من «جمعية اللهجة الأميركية»، لكن الكاتب والخبير ين زمر رشح لفظة «كيبل جيت»، المشتقة من أحداث تسريبات ويكيليكس لتدخل القائمة، بينما رشح زميله وين كلين لفظ «ويكيليكر»، وترجمته المقترحة مسرب أسرار سياسية حكومية، والمشتق أيضاً من أجواء التسريبات لتصبح له الأولوية. كانت الجمعية اعتمدت العام الماضي لفظة «تويت»، بمعنى يرسل عبر الـ«تويتر»، كما اختارت لفظ «غوغل» كاسم وفعل بوصفها مفردة العقد. كما اختارت الجمعية سابقاً لفظة «بوش ليبس»، ومعناها الحرفي شفاه بوش، لتعني الكلام الرديء. يذكر أن قاموس ويبستر سيضيف هذا العام لفظة «جلوكاليزيشن»، المنحوتة من كلمتي «عولمة» و«محلية» بالانجليزية، لتعني العولمة بنكهة محلية.


البرلمان الموازي.. «حدوتة» مصرية

 البرلمان الموازي الذي تشكل في مصر عقب اتهامات حكومة الحزب الوطني الحاكم بالتزوير في انتخابات 2010 التشريعية، هو الحدث الابرز في مصر عام .2010 فلم يكن في حسبان المراقبين ان تقوم المعارضة المصرية بخطوة غير مسبوقة في مصر والعالم العربي وهي إنشاء مجلس نيابي شعبي موازٍ للبرلمان الرسمي.

يقوم البرلمان الموازي بتحدي النظام، ومناقشة القوانين، وتقديم اقتراحات تشريعية، ومناقشة القضايا العامة وعدم الاعتراف بالبرلمان الرسمي. جمع البرلمان كل الوان الطيف السياسي من اخوان مسلمين ووفديين ويساريين وناصريين ومستقلين وشخصيات عامة، كما ضم رموزاً وطنية كمنسق الحركة المصرية للتغيير (كفاية) عبدالحليم قنديل، ورئيس حزب الغد ومرشح الرئاسة السابق ايمن نور، والقيادي الناصري ورئيس حزب الكرامة حمدين صباحي والصحافي والاعلامي مصطفى بكري، اضافة الى 120 نائباً مستقلاً تم اسقاطهم في الانتخابات الماضية. وقد اثار البرلمان ردود أ فعال متفاوتة من قبل الحكومة المصرية، حيث اكتفى الرئيس حسني مبارك بتناول الأمر من باب الدعابة التي لا تخلو من سخرية، فقال عن النواب الذين شكلوه في خطاب افتتاح له في البرلمان الرسمي «سيبوهم يتسلوا»، بينما قال نجل الرئيس وامين لجنة السياسات بالحزب الحاكم جمال مبارك «انها فكرة غير مفهومة»، فيما لوح رئيس مجلس الشعب المصري بخضوع القائمين على الفكرة بمواد في قانون العقوبات. ويتوقع مراقبون ان ينجح البرلمان الموازي في اعادة الروح إلى الحياة السياسية المصرية.


«الأماتونج» اسم الدولة الوليدة المنتظرة في السودان

حملت الساعات الأخيرة لعام 2010 معها آخر شحنات الأمل ببقاء السودان موحداً، وبولادة دولة جديدة يقبلها البعض ويرفضها الآخر في جنوب السودان.

يقول متابعون إن السياسيين في جنوب السودان، يعتزمون تسمية دولتهم الجديدة، حال قيامها، بـ«الأماتونج»، وهو اسم لشجرة جنوبية في السودان تشبه الصندل تمتاز بخاصيتين، الأولى أنها كلما حفرت حولها وجدت ماء، والثانية أنه كلما ضربتها بالفؤوس فاح عطرها.

يضــــم جنوب السودان 10 ولايات موزعة على ثلاثة اقاليم كبرى هي بحر الغزال واعالي النيل والاســـتوائية، وتبلغ مساحته 600 الف كم ويقطنه، طبقا لاحصاء 2008 نحو ثمانيـــة ملايين نسمة تضم عدداً من القبائل النيلية الافريقية كالدينكا والشلوك والنوير، ويدين 10٪ من هؤلاء بالإسلام و20٪ بالمسيحية والبقية بديانات افريقية.

يتطلع السودان والعالم الى التاسع من يناير الجاري، وهو اليوم الذي سيتحدد فيه عبر استفتاء تقرير مصير الجنوب، بعد حرب أهلية شهدها مع الشمال منذ عام ،1955 وراح ضحيتها 1.9 مليون سوداني.


موريتسيو ليما.. أفضل مصوّر

كرّمت مجلة تايم الاميركية المصور موريتسيو ليما من وكالة فرانس برس ومنحته جائزة «أفضل مصور في وكالات الانباء لهذا العام»، مثنية على «مجموعة اعماله اللافتة» المتعلقة بحرب أفغانستان. أمضى ليما الذي عمل طوال اربعة اسابيع مع جنود المارينز في اقليم هلمند في وقت سابق من هذه السنة، شهراً ايضاً في العمل بمفرده في كابول، ملتقطاً صوراً شخصية لافراد القوات العسكرية في البلد الذي تمزقه النزاعات. وقد تولى ليما، مهمات عدة في اطار عمله لحساب وكالة فرانس برس، لكن عمله في افغانستان خلال زيارته الاولى للبلد كان لافتا، وفقا لمجلة تايم. ومن بين تلك الاعمال صورة مأخوذة عن كثب لمعتقل افغاني احتجزته القوات الاميركية، وجهه مغطى بالقماش.


سيلان.. اسم انتهى في لحظات العام الأخيرة

أعلنت الحكومة السريلانكية أول من أمس، أنها قررت إلغاء كل الإشارات التي مازالت موجودة في مؤسسات الدولة إلى سيلان اسم الجزيرة في عهد الاستعمار البريطاني. وقررت الحكومة التي تدرس اقتراحاً يهدف الى تغيير اسم شركة كهرباء سيلان، توسيع هذه المبادرة التي يفترض ان تشمل منظمات رسمية اخرى، حسب ما ذكر ناطق باسم وزارة الاعلام لوكالة فرانس برس. وكان المستعمرون البريطانيون اطلقوا اسم سيلان المشتق من الاسم البرتغالي «سيلاو» على الجزيرة. وسيطرت البرتغال في القرن الـ16 على جزء من الجزيرة، التي انتقلت الى سلطة الهولنديين قبل ان تصبح مقاطعة تابعة للامبراطورية البريطانية. وحصلت الجزيرة الواقعة في المحيط الهندي على استقلالها في ،1948 لكنها لم تستعد اسمها الحالي إلا في 1972 عند اعلانها جمهورية. ومع ذلك سيبقى اسم سيلان موجوداً في صناعة الشاي الذي يُشكل انتاجاً وطنياً شهيراً في العالم. يذكر أن سيلان كانت المكان الذي نفي اليه الزعيم المصري أحمد عرابي وزملاؤه الثوار عام ،1882 بعد دخول الإنجليز مصر.


«مذبحة الحرية».. جريمة العام الإسرائيلية

أسوأ جريمة اقترفتها اسرائيل في عام 2010 هي الهجوم على قافلة الحرية، وقتلها تسعة من المتطوعين الاتراك الذين كانوا يشاركون في القافلة في 31 مايو الماضي. واتفق معظم المعلقين والمراقبين على ان قيام الجيش الاسرائيلي بالهجوم على القافلة يعتبر جريمة متعددة الابعاد، فهي قرصنة دولة على سفن مدنية في عرض البحر وليس في مياهها الاقليمية، كما ان السفن كانت تحمل مواد اغاثة ومساعدات لمدنيين محاصرين. والضحايا كانوا ناشطين متطوعين لمساعدة المحاصرين. وبناء عليه كانت ردود الفعل قوية جداً حتى من اقرب اصدقاء اسرائيل الذين استدعى العديد منهم السفير الاسرائيلي، وطلب توضيحات على ما فعلته القوات الاسرائيلية في عرض البحر. ونددت دول عديدة بالجريمة، وقالوا في سياق تنديدهم إن الاعتداء على أسطول المساعدة الإنسانية الذي كان يحمل مساعدات لسكان غزة المحرومين من كل شيء، بما في ذلك الأدوية، عمل لا يغتفر ومناف للقانون الدولي والإعلان العالمي لحقوق الإنسان.


بلير.. ثري سياسي

عندما خرج رئيس الحكومة البريطانية السابق توني بلير من مقر اقامته 10داونينغ ستريت اصبح من اصحاب الملايين خلال فترة وجيزة، ويرجع ذلك الى براعة بلير في القيام بالعديد من الاعمال، مثل القاء المحاضرات وتقديم الاستشارة للعديد من الشركات مثل بنك جي بي مورغن الذي يتقاضى منه ما بين نصف مليون الى 2.5 مليون جنيه سنوياً. ويقدم الاستشارة ايضاً الى شركة سويس للتأمين التي مقرها في سويسرا، ويحصل منها على نحو مليون جنيه استرليني سنوياً. ويحصل على نحو ربع مليون دولار عن كل خطاب سياسي. ويعتقد انه يتقاضى أعلى أجر حصل عليه اي شخص آخر نظير خطاباته. ويمتلك بلير وزوجته شيري، وهي محامية عدداً كبيراً من العقارات، ويملك اطفاله الكبار كل منهم منزلاً بقيمة مليون جنيه استرليني بوسط لندن، في حين يعيش بلير وزوجته تشيري، التي باعت مذكراتها هي الأخرى، في منزل قيمته 3.7 ملايين جنيه استرليني. ويعتقد ان ثروة بلير تقدر بـ25 مليون جنيه من الخطابات والاستشارات.

 

«نقاط القرار» لبوش.. الكتاب السياسي الأهم

تربع كتاب «نقاط القرار»، للرئيس الأميركي السابق جورج بوش، على قائمة أهم كتاب سياسي والأعلى مبيعاً في عام ،2010 طبقا لقائمتي «أمازون»، و«نيويورك تايمز»، وصحف ومواقع وجهات أخرى عديدة. يروي الكتاب قصة القرارات المصيرية التي اتخذها بوش، على لسانه، في ما يخص أحداث 11 سبتمبر ،2001 والحرب على العراق وأفغانستان، وأيضاً قراراته الداخلية مثل تلك المتعلق بمعالجة أزمة اعصار كاترين. واعتبرت «كريستيان مونيتور» أن قائمة الكتب المهمة، تضم إضافة الى الكتاب السابق، مؤلفات أخرى مثل كتاب «تغيير اللعبة» لجوهن هايلمان.


زلزال هايتي.. الأكثر مأساوية

 

في 21 يناير ضرب زلزال مدمر بورت اوبرنس عاصمة هايتي ليودي بحياة 230 ألفاً ويخلّف مئات الآلاف من الجرحى ويشرد أكثر من مليون آخرين خلال ساعات قليلة. وقالت مجلة تايم الاميركية إن هذا الزلزال قد لا يكون الاعلى درجة والاكثر قوة، لكنه كان بالتأكيد الاكثر تدميراً وإثارة للحزن في العالم، بسبب ما خلفه من اضرار جسيمة في نواحي الحياة، وبدت جلية في كل مكان في واحدة من أشد الدول فقراً في العالم.

وقد سارعت معظم دول العالم للتحرك وتقديم المساعدة للمنكوبين في هايتي في كل شيء من الغذاء والدواء والمستشفيات المتنقلة والخيام والاغطية، الى فرق الاطباء والممرضين وعمال الانقاذ والاغاثة والمعدات، وقوات الجيش والشرطة لحفظ الامن والنظام، لكن تلك المساعدات البطيئة في وصولها مازالت تقصر عن تلبية الاحتياجات، وذلك طبقاً لما يقوله موظفو اغاثة.

وبعد مرور نحو عام على الكارثة الانسانية ورغم استمرار جهود المساعدة وعمليات اعادة الاعمار مازالت هايتي تعاني الآثار، حيث مئات الآلاف من الخيام مازالت منصوبة، بينما تغص الاماكن العامة بالمشردين، وتتحدث التقارير عن انتشار الاوبئة، خصوصاً الكوليرا وانتهاكات خطيرة لحقوق الانسان، لاسيما اختطاف الاطفال ومحاولات تهريبهم الى الخارج، خصوصاً الولايات المتحدة، إضافة الى عمليات الاغتصاب وجرائم القتل.

طباعة