ضرب رئيسة المحكمة الإسرائيلية العليا بالحذاء

  تعرضت رئيسة المحكمة الإسرائيلية العليا القاضية دوريت بينيش، أمس، للرشق بحذاء أحد الحاضرين في قاعة المحكمة  فأصابها في وجهها.

وقال المحامي تال رون لإذاعة إسرائيل »في وسط المداولات، رأينا حذاء يطير من المكان المخصص للجمهور، وأصاب القاضية بينيش بين عينيها، وأسقطها على الأرض«.

وأضاف أن (المهاجم) صاح : أنت فاسدة ألحقت الضرر بنا، وقفز حراس أمن المحكمة عليه فوراً، بدا أنه مجنون.

وذكر صحافيون في قاعة المحكمة أن حذاءين ألقيا على القاضية، غير أن الثاني أخطأها.

 وقال زوج بينيش إنها تلقت »ضربة قوية« أسقطتها من على كرسيها. ولكنه قال للإذاعة »إنها تشعر بأنها أفضل وتعتقد أن بإمكانها مواصلة المداولات«.

ووقع الهجوم في أثناء نظر استخدام »الماريغوانا« لأغراض طبية. وقالت الإذاعة أن المهاجم رجل يبلغ 25 عاماً، له شكوى بشأن قضية منفصلة.

طباعة