العاهل المغربي يقرر عدم المشاركة في قمتي الدوحة والكويت

قرر العاهل المغربي الملك محمد السادس عدم المشاركة في القمة العربية الإستثنائية المزمع عقدها بالدوحة يوم الجمعة المقبل والقمة العربية الاقتصادية التي تعقد في الكويت .

وذكر بيان للديوان الملكي بالمغرب " أن قرار العاهل المغربي ينطلق من حيثيات موضوعية واعتبارات مؤسفة متمثلة في الوضع العربي المرير الذي بلغ حداً من التردي لم يسبق له مثيل في تاريخ العمل العربي المشترك ".

وأوضح البيان أن " مجرد طرح فكرة عقد قمة عربية إستثنائية أصبح يثير صراعات ومزايدات تتحول أحياناً إلى خصومات بين البلدان العربية ".

وقال إن المؤسف أن هذه الخلافات الجانبية تهمش القضايا المصيرية للأمة وفي صدارتها قضية فلسطين..كما أنها تحجب جوهر الصراع القائم في المنطقة وتصب في خدمة مصالح الأعداء الحقيقيين للأمة .

واعتبر البيان أن هذا السياق المشحون بالشقاق، يعطي الانطباع للرأي العام العربي "بوجود جو مطبوع بمحاولات الاستفراد بزعامة العالم العربي، أو خلق محاور ومناطق استقطاب ".

وأشار إلى أن الأمر يكاد يبلغ بالبعض حد إختزال القمم العربية على أهميتها في لحظة الاجتماع نفسه والظهور أمام وسائل الإعلام.

واعتبر العاهل المغربي أن حل النزاع العربي الإسرائيلي يتطلب وضع استراتيجية عربية محكمة وتحركاً عقلانياً مضبوطاً وتضامناً ملموساً فضلاً عن وحدة الكلمة ونبذ التجزئة والتفرقة والحسابات الضيقة.

طباعة