هجوم على محطة كهرباء بمدينة الشيخ زويد

الجيش المصري اتخذ إجراءات مشدّدة في ذكرى ثورة 25 يناير. إي.بي.أيه

استهدف هجوم مسلح بقذائف «آر بي جي»، أمس، محطة كهرباء الوحشي بمدينة الشيخ زويد شمال سيناء، شمال شرق مصر. وتسبب الهجوم في انقطاع الكهرباء بعد توقف المحطة، التي تزود مدناً وبلدات عدة، شرق سيناء بالكهرباء، عن العمل. وصرح مصدر أمني مسؤول بأنه يجري حاليا حصر الخسائر المادية الناجمة عن الهجوم، مشيرا إلى أنه لم يتضح بعد ما إذا كانت هناك خسائر بشرية أم لا. في غضون ذلك، بدأت المروحيات من طراز أباتشي، في التحليق المكثف فوق مدن شمال سيناء خصوصا العريش. ويأتي تحليق المروحيات العسكرية، لتأمين المباني الحكومية والأجهزة الأمنية والسيادية، في أعقاب هجمات وقعت بالمنطقة، وتسببت في إصابة شخصين أحدهما مجند، كان يحرس محطة للغاز، برصاص قناص، وإصابة مدني برصاص مجهول.

طباعة