استمرار المعارك في جنوب السودان.. والمفاوضات تراوح مكانها

استمرت المعارك، أمس، في جنوب السودان، في حين يبدو أن المفاوضات التي بدأت في أديس أبابا، بين حكومة جوبا وبين المتمردين، بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار، ستطول كثيرا.

وميدانيا، أكد كلا الطرفين (قوات التمرد وجيش جنوب السودان)، وقوع معارك في مدينة بور الاستراتيجية، كبرى مدن ولاية جونقلي الجنوبية، التي يسيطر عليها المتمردون حاليا بعد أن انتقلت السيطرة عليها ثلاث مرات من طرف إلى الآخر. وتدور معارك أخرى في ولاية أعالي النيل النفطية، حيث تحدث المتمردون عن انضمام منشقين آخرين من جيش جنوب السودان إليهم. ومن أديس أبابا شدد ناطق آخر باسم المتمردين على أن هؤلاء لن يوقعوا أي اتفاق لوقف إطلاق النار، طالما لم تفرج حكومة جوبا عن حلفائهم المعتقلين منذ بداية المعارك.

طباعة