«حماس» تنظم سلسلة بشرية تضامناً مع الأسرى

نظمت حركة المقاومة الإسلامية «حماس» سلسلة بشرية امتدت من بيت حانون شمال قطاع غزة وحتى رفح جنوب القطاع بمشاركة 70 ألف تلميذ وشاب، تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

واصطف التلاميذ الذين تراوح اعمارهم بين ثمانية اعوام و20 عاماً وجميعهم من المشاركين في المخيمات الصيفية التي تنظمها «حماس»، في السلسلة البشرية على امتداد طريق صلاح الدين الرئيس في القطاع، الذي يبلغ طوله 45 كلم، لنحو ساعة.

ورفع المشاركون أعلاماً فلسطينية ورايات «حماس»، اضافة الى عشرات اللافتات الصغيرة التي تحمل اسماء اسرى فلسطينيين من بينهم قادة من «حماس».

وقال القيادي في حماس والمسؤول في اللجنة المشرفة على تنظيم السلسلة البشرية التضامنية موسى السماك إن «الرسالة واضحة: لن ننسى أسرانا وموعدهم مع الحرية قريب». وأضاف أن هذه الخطوة تهدف الى «التأكيد على حق الأسرى في حريتهم والعيش بكرامة، والتذكير بمعاناتهم وبأن جميع شرائح المجتمع حريصة على الحفاظ على قضيتهم لتبقى حاضرة في وجدان شعبنا وأمتنا». وشارك في هذا التجمع عدد من قادة «حماس» وعدد من الوزراء في الحكومة المقالة ونواب «حماس» في المجلس التشريعي.

طباعة