قس أميركي يحرق مصاحف

قام القس الأميركي المثير للجدل تيري جونز بإحراق نسخ من القرآن ورسم للنبي محمد، صلى الله عليه وسلم، في فلوريدا احتجاجاً على سجن ايران رجل الدين المسيحي يوسف ندرخاني.

وإحراق المصاحف الذي شهده نحو 20 شخصاً، وبث مباشرة على الانترنت قامت به كنيسة القس تيري جونز في غاينسفيل بفلوريدا، أول من أمس، كما أفادت صحيفة «غاينسفيل صن»، فيما قامت مجموعة دعم القس بتحميل الفيديو على موقع «يوتيوب».

وكان البنتاغون حث جونز على إعادة النظر بخطوته تلك، معرباً عن قلقه إزاء تعريض الجنود الاميركيين في افغانستان وأماكن أخرى لخطر أكبر بسبب هذا العمل، كما قالت الصحيفة، لكن جونز أصر على المضي في تحركه مطالباً بالافراج عن القس المسيحي في إيران.

طباعة