أول صور على الإنترنت لقاذفة خفية صينية

صورة للقاذفة الصينية. أرشيفية

انتجت الصين على ما يبدو أول نماذجها من الطائرات القاذفة الخفية، مؤكدة بهذه الخطوة عملية تحديث قواتها المسلحة، ولو أن هذه الطائرة الفائقة التطور لن تصبح عملانية قبل سنوات بحسب خبراء. وكشفت صور نشرت على مدونات إلكترونية في الايام الماضية عن طائرة حديثة جداً مجهزة بمحركين تحمل نجمة حمراء. ويبدو أن هذه الصور التقطت في قاعدة شينغدو الجوية (جنوب غرب)، حيث تنتج مقاتلات سلاح الجو الصيني من الجيل الجديد. والطائرة القتالية التي صورت من مسافة بعيدة هي بحسب ما نقلت الصحف اليابانية عن مصادر عسكرية صينية طائرة «جاي 20»، المصممة للافلات من أجهزة الرادار من خلال تحليقها بسرعة تفوق سرعة الصوت.

وهذا النموذج يعتبر النسخة الصينية لمقاتلة اف-22 ايه «رابتور» الخفية في سلاح الجو الاميركي. والولايات المتحدة هي حالياً الدولة الوحيدة في العالم التي تملك طائرة قاذفة خفية قيد الخدمة.

وبحسب مجلة «افياشن ويك» فإن طائرة «جاي 20» تبدو اكبر مما كان متوقعاً، ما يوحي بأنها قادرة على نقل ذخائر اثقل ضمن نطاق عمل اوسع.

وتعتزم بكين بدء طلعات تجريبية للطائرة اعتباراً من الشهر الجاري مع خطة لاستخدامها في ،2017 كما ذكرت الصحيفة اليابانية.

واضافت الصحيفة أن الطائرة ستحمل صواريخ وستزود بالوقود في الجو، ما يسمح لها ببلوغ جزيرة غوام الاميركية في المحيط الهادئ. وصرح ريك فيشر من المركز الدولي للاستراتيجية والتقييم لـ«فرانس برس» ان المقاتلة الجديدة «ستطرح تهديداً جدياً للتفوق الجوي الاميركي في آسيا». وقالت صحيفة «اساهي شيمبوم» إنه «في سياق جهوده للتقدم في المحيط الهادئ يجري الجيش الصيني تحديثاً سريعاً لقواته الجوية».

واضافت «من شأن ذلك ان يخل بالتوازن العسكري في شرق آسيا». ويقول خبراء عسكريون إن طائرة «جاي 20» لن تصبح عملانية فعليا قبل سنوات. وصرح لفرانس برس «ليس لاي طيار صيني الى هذا اليوم خبرة في استخدام هذه الطائرة. وعلى سبيل المقارنة يستخدم سلاح الجو الاميركي مقاتلات خفية منذ ثلاثة عقود». وقال فيشر «اتوقع ان تنافس طائرة جاي 20 طائرة اف 22 من حيث القدرات والعدد في نهاية العقد الجاري، حتى وإن لم تكن سوى نموذج».

طباعة