الأمم المتحدة دفعت ملايين الدولارات لنظام الأسد

ذكرت صحيفة الغارديان البريطانية، أمس، أن الأمم المتحدة منحت عقوداً بعشرات ملايين الدولارات لمنظمات أو أفراد مقربين من الرئيس السوري بشار الأسد، بهدف القيام بمهمتها الإنسانية، على الرغم من العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وقالت الصحيفة إنها دققت في مئات العقود التي أبرمتها الأمم المتحدة منذ 2011، وبدء النزاع الذي أوقع أكثر من 290 ألف قتيل.

وبحسب الصحيفة، فإن العديد من هذه العقود وقّع رغم فرض العقوبات على المستفيدين منها.

طباعة