المعرض يشهد مشاركة 49 صالة عرض من 19 دولة

عبدالله بن زايد يزور «فن أبوظبي»

عبدالله بن زايد خلال تجوله في معرض فن أبوظبي. وام

زار سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، معرض «فن أبوظبي» في نسخته الـ13، والمقام تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، ويستمر حتى اليوم، في منارة السعديات بأبوظبي.

وقام سموه بجولة في أروقة المعرض، واطلع على الأعمال الفنية المتنوعة التي يزخر بها، حيث يشهد مشاركة 49 صالة عرض من 19 دولة، وبحضور 190 فناناً من مختلف أنحاء العالم.

وأشاد سموه بحجم المشاركة الواسعة في المعرض الذي تحتضن نسخته في هذا العام 14 صالة عرض جديدة، بمشاركة أعمال من كولومبيا وفرنسا وهونغ كونغ والهند وإيران وإيطاليا والأردن والمملكة العربية السعودية وكوريا الجنوبية وسنغافورة وإسبانيا وتركيا والإمارات العربية المتحدة.

كما اطلع سموه على التجارب الفنية الفريدة التي يزخر بها المعرض، ومنها برنامج «فنون الأداء» وبرنامج «آفاق: الفنانون الناشئون».  وأكد سموه أن الفنون هي المرآة التي تبرز الوجه الحضاري للدولة، وتعكس قيم التسامح والتعايش والأخوة الإنسانية الراسخة في مجتمعنا.

وأشار سموه إلى أن معرض «فن أبوظبي» بات اليوم منارة فنية وثقافية رائدة، مشيداً سموه بالدور المهم الذي يقوم به في رعاية ودعم المواهب الفنية الشابة من مختلف الجنسيات. يشار إلى أن «فن أبوظبي» يركز على تنظيم برنامج فنون منوع، يشكل منصة مخصصة لجميع أفراد المجتمع للمشاركة فيها، ويؤدي دوراً جوهرياً في رعاية ودعم الفنانين الصاعدين، كما يشكل حلقة وصل بين المعارض من شتى بقاع العالم، بما يدعم المشهد الفني المحلي والعالمي.

طباعة