«مواصلات رأس الخيمة» تطبّق معايير نقل مدرسي عالمية

باشرت هيئة رأس الخيمة للمواصلات تطبيق اشتراطات ومعايير ترخيص نشاط النقل المدرسي، استناداً للمرسوم الأميري رقم 16 لسنة 2020، الصادر من صاحب السموّ الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، والذي يهدف إلى تحقيق جودة الحياة وضمان أعلى مستويات الأمن والصحة والسلامة لطلاب المدارس في الإمارة من خلال توفير حافلات وفقاً لأعلى المعايير العالمية.

وقال مدير عام الهيئة، المهندس إسماعيل البلوشي، لـ«الإمارات اليوم» إن الاشتراطات شملت تحديد المواصفات الفنية للحافلات، واشتراطات ترخيص الشركات وتصاريح مزاولة المهنة للسائقين، إضافة إلى أنواع المخالفات التشغيلية التي شملت التزامات المشغلين باشتراطات الامن والسلامة، ومواصفات الشكل الخارجي والداخلي للحافلة، والتزامات المشغلين باستخراج التصاريح اللازمة لمزاولة النشاط.

وأوضح أن الهيئة أطلقت حملة توعية لكل المدارس والشركات المشغلة لنشاط النقل المدرسي في إمارة رأس الخيمة، وتضمنت الحملة عقد ورش لجميع المدارس ودور الحضانة والشركات المشغلة في الإمارة للتعريف بالاشتراطات والمعايير والمتطلبات اللازمة لترخيص الشركات والحافلات، ومتطلبات اصدار تصاريح مزاولة المهنة للسائقين ومشرفات النقل المدرسي.

وأضاف البلوشي أن الهيئة سلطت الضوء على أبرز المخالفات التشغيلية التي سيتم تطبيقها على الشركات من خلال الحملات التفتيشية المنظمة للتأكد من التزام كل المشغلين بجميع الاشتراطات المنصوص عليها والمعتمدة، وذلك بهدف احكام الرقابة على مزاولي نشاط النقل المدرسي في الإمارة.

طباعة