النصر في قمة السعادة



حقق فريق النصر فوزاً مستحقاً على الوحدة بنتيجة 4/1 في المباراة التي جمعتهما مساء امس ضمن مباريات الجولة 13 من دوري «اتصالات» الدرجة الاولى. تقدم النصر عن طريق ايداهور في الدقيقة 23 وتعادل الشحي للوحدة في الدقيقة 39 وتقدم النصر مرة ثانية عن طريق ريناتو في الدقيقة .45 وفي الشوط الثاني،

واصل النصر تفوقه وفرض سيطرته على المباراة وسجل هدفين عن طريق المتألق ايداهور في الدقيقتين 57 و.74 ظهر النصر في مستوى متميز واستحق الفوز بينما واصل الوحدة عروضه المتواضعة والمخيبة لآمال جماهيره.

بهذه النتيجة ارتفع رصيد النصر للنقطة 18 بينما تجمد رصيد الوحدة عند النقطة .13

شوط نصراوي

مع انطلاق صـافرة حكم اللقاء خالد الدوخي لعب الفريقان بطريقة هجومية ودون تحفظ. وهاجم النصر بأربعة لاعبين هم: قدوين وريناتو ومحمد ابراهيم
وإيداهور، وكانت هناك مهام هجومية لجناحي الفريق، ومن جانبه اعتمد فريق الوحدة في هجومه على كل من محمد الشحي وبنجا وجاروشا وإسماعيل مطر.

وكان مهاجم الوحدة بنجا قريباً من وضع فريقه في الصدارة عندما سدد كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء لكن حارس النصر سالم عبدالله تألق وحول الكرة الى ركنية. وردّ ريناتو على فرصة بنجا وسدد اكثر من كرة قوية صوب مرمى الجزيرة، لكن الحارس على ربيع قدم اداءً رائعاً وتصدى لكل التسديدات.

ومن ضغط متواصل لفريق النصر الذي لعب بمعنويات مرتفعة مصدرها النتائج الايجابية التي حققها الفريق في المباريات الاخيرة والحضور الجماهيري الجيد نجح النيجيري ايداهور في تسجيل الهدف الاول للنصر من رأسية رائعة سكنت شباك الوحدة في الدقيقة .23 ولم يتوقف النصر عند الهدف الاول وهاجم مرمى على ربيع طامعاً في الهدف الثاني، وكان قدوين قريب من تحقيق هذا الهدف لكنه اهدر فرصة سهلة من انفراد بمرمى الوحدة. وشهدت الدقيقة 39 تعادل الوحدة عن طريق محمد الشحي الذي استفاد من عرضية بنجا وسدد كرة قوية سكنت شباك سالم عبدالله.
 
وفي الوقت الذي ظنت فيه الجماهير ان الشوط الاول انتهى بالتعادل كان للبرازيلي ريناتو رأي اخر عندما سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الوقت بدل الضائع من هذا الشوط سكنت شباك الوحدة، ليطلق بعدها حكم اللقاء خالد الدوخي صافرة نهاية هذا الشوط بتقدم النصر 2/.1

شهية مفتوحة

واصل النصر ضغـطه على مرمى الوحدة ومع بداية الشوط الثاني وضحت رغبة الفريق في تسجيل المزيد من الأهداف وعدم الاكتفاء بالهدفين اللذان سجلهما في الشوط الاول.
 
وحملت الدقيقة 57 فرحة كبيرة لكل انصار النصر، حيث شهدت هذه الدقيقة الهدف الثالث للعميد عن طريق ايداهور الذي تابع الكرة المباشرة التي سددها محمد ابراهيم  تجاه مرمى علي ربيع وقبل ان تتخطى الكرة المرمى اكملها النيجيري ايداهور في الشباك ويحتسب الهدف لصالحه.

وفرض النصر سيطرته على المباراة وأكد ايداهور هذه السيطرة من خلال تسجيله للهدف الرابع لفريقه والثالث له في الدقيقة 74 من تسديدة قوية للكرة التي وصلته من زميله مسلم احمد ليتقدم النصر بنتيجة 4/1 وتنتهي المباراة عند هذه النتيجة.