جمعة الماجد يزور مكتبات ومؤسسات إسبانية - الإمارات اليوم

جمعة الماجد يزور مكتبات ومؤسسات إسبانية

صورة

زار رئيس مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث، جمعة الماجد، أخيراً، العديد من المكتبات والمؤسسات الإسبانية، بهدف التعريف بالنشاط الثقافي للمركز، وتوسيع دائرة التعاون مع المؤسسات الثقافية العالمية.

بدأت الزيارة التي رافق الماجد فيها رئيس قسم الحفظ والمعالجة والترميم في المركز، د.بسام داغستاني، بغرناطة، المدينة الأندلسية العريقة التي تحوي العديد من كنوز المخطوطات العربية والإسلامية والإنسانية، وقام الماجد بزيارة مؤسسة التراث الأندلسي، واطلع على دورها في التعريف بالتراث الأندلسي في شتى المجالات، من خلال المعرض الدائم في المؤسسة. كما زار الماجد مركز العبادية الساكرومنتية، واطلع على بعض محتويات مكتبتها من المخطوطات الشرقية والغربية، وزار كنيستها التي تعد من أهم الكنائس بالعالم لاحتوائها على الكتب الرصاصية التي عثر عليها في القرن الـ16 في مكان الكنيسة الحالية. وفي قصر الحمراء اطلع الماجد على الأرشيف المتعلق بالفترة العربية وما بعدها. كما شملت الزيارة المدرسة العربية، وكانت نهاية الجولة زيارة مؤسسة الثغرة الثقافية التي أسسها الدكتور عبدالصمد أنطونيو روميرو، وهي في الأساس هيئة ثقافية تعنى بحفظ التراث في الأندلس، وتمخضت عن تلك المؤسسة كلية الدراسات الأندلسية، إذ عقدت اتفاقاً مع جامعة الأزهر لتمكين الكلية من تدريس المواد الشرعية، إضافة إلى تاريخ الأندلس والتراث الإسلامي الموجود بها خصوصاً المخطوطات.

وقدم الماجد خلال الزيارات شرحاً عن أهداف المركز ونشاطاته المحلية والدولية، معرباً عن استعداد المركز لتقديم خبراته في مجال حفظ المخطوطات لتلك المؤسسات، متمنياً أن يتم عقد اتفاقات تعاون معها في المستقبل القريب.

أما في مدينة مدريد، فزار الماجد مكتبة الأوسكريال، وهي من أهم المكتبات في العالم من حيث مقتنياتها التاريخية، وتعرف إلى أنشطة المكتبة وفعالياتها، وزار خزانة المخطوطات والمقتنيات فيها، واطلع على مجموعة المخطوطات الشرقية والغربية التي تعد من المجموعات المهمة والمتميزة.

 

طباعة