رحلة برية مع جمعة بن ثالث

شارك عدد من شباب الإمارات في رحلة برية بدعوة مع الإعلامي جمعة بن ثالث معد ومقدم برنامج «خطار» من إذاعة نور دبي، التابعة لمؤسسة دبي للإعلام، واستهلت الرحلة بالتوجه إلى مخيم الصقار سالم بن عتيج بدبي، الذي قدم شرحاً وافياً عن أهمية مهارة رياضة القنص بالصقور، وقال «يعتبر العرب أول من عرفوا رياضة الصقور، وتعد عندهم الهواية المفضلة، وبعد ذلك انتقلت هذه الهواية إلى البلدان الأخرى». وذكر أحد الصقارين براعة أهل الإمارات ـ منذ زمن بعيد ـ في معرفة أفضل أساليب تربية وتدريب وترويض الصقر ومعاملته، فتوارثوها جيلا بعد جيل، وأصبحت لهم وسائلهم الخاصة في التدريب، التي جعلتهم يتصدرون غيرهم في الاهتمام بهذه الرياضة العربية الأصيلة. وقال عضو منتدى الشارقة للتطوير محمد إبراهيم، إن رياضة الصيد بالصقور في الإمارات تولي اهتماما خاصا، وذلك بفضل مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وفي الختام شكر المنسق الإعلامي عباس فرض الله، نيابة عن الأصدقاء، للصقار سالم بن عتيج والإعلامي جمعة بن ثالث حرصهما على المحافظة على تراث الأجداد، وحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة البدوية الأصيلة.

طباعة