الزوج المخدوع يصور الكاهن يمارس الجنس مع زوجته

قبض رجل مخدوع في الجرم المشهود على كاهن الرعية وهو يمارس الجنس مع زوجته في شمال البيرو، وصور الحادث وسلم الشريط إلى محطة تلفزيونية في ليما.

ودخل الزوج الذي كان يشتبه في أن زوجته تخونه مع الكاهن، في سبتمبر، إلى كنيسة ميدايا ميلاغروسا في تروخيو، وتسلل إلى غرفة الكاهن حيث فاجأ العشيقين في السرير.

وقال الكاهن خوسيه انطونيو بويترون سولانا، وقد بدا عليه الخوف، "لقد نصبت لي كمينا" قبل أن يقول أمام الكاميرا، اهدأ يا سيدي "إني اعترف بخطأي".

وصرح الزوج "كيف لي أن اهدأ بعدما اكتشفت أن  زوجتي تخونني خصوصاً مع كاهن"، قبل أن يهدد الكاهن بالوشاية به لدى المسؤولين عنه.

وقالت الزوجة تيدوليندا امايا التاميرانو، وهي عاملة تنظيفات في الرعية، "الكاهن تحرش بي جنسياً وكان يرغمني على إرضاء رغباته".

واكتشفت أنها حامل في شهرها الرابع وكتبت إلى الكاهن ليعترف بالطفل، وأن يدفع لها تعويضات صرف من الخدمة بعدما أمضت 15 عاماً تعمل في الرعية.

وقالت محطة "أميركا تي في" أن الكاهن يستمر بممارسة مهامه بشكل طبيعي، إلا أن العاملة تم صرفها من العمل بعد هذه الواقعة.

طباعة