عاطل عن العمل يكسب 60 ألف دولار سنويًا بسبب "أوباما"

اشتغل  برونكس لويس أورتيز، 43 عامًا، الشبه بينه وبين الرئيس الأميركي باراك أوباما،  ليجمع حوالي 60 ألف دولارًا سنوياً  .

وبدأ لويس  في تقليد أوباما في معيشته باستخدام الماكياج والملابس وحركات اليد والمحادثات الحية، فضلاً عن ارتدائه نفس البذات التي يرتديها الرئيس الأميركي، والتي جعلته يبدو صورة طبق الأصل من أوباما.

 وامتهن لويس هذه المهنة منذ عام 2008، بعدما  قام مديره في العمل بإحدى شركات الاتصالات الكبرى، بفصله من العمل، بسبب تشابه مع الرئيس الأميركي.

طباعة