قانون جديد يحرم رئيس البرتغال راتبه الشهري

أعلن مكتب الرئيس البرتغالي،  أن الرئيس انيبال كافاكو سيلفا، لن يتقاضى راتبا، في خطوة ليس طوعية تماما.حيث يمنع قانون جديد ، اي موظف عمومي من تلقي راتب، و معاش  تقاعدي في نفس الوقت.
 
وأوضح المكتب الرئاسي "عقب تمرير القانون الذي أقره البرلمان، قرر رئيس الجمهورية العمل دون تلقي راتب شهري قدره  8927 دولار،اعتبارا من مطلع  يناير2011 .

وأفادت تقارير إعلامية أن سيلفا، المحافظ،، يتلقى معاشا من جهات اخرى يصل الى 10042 يورو شهريا.
 
وصلت الديون الجديدة في البرتغال الى مستويات قياسية خلال عام 2009 ، أي حوالي 9،4% من الناتج المحلي الإجمالي . واقترب العجز في الموازنة العام الماضي من 7%.  

طباعة