القدس عاصمـة أبديـة للثقافـة العربيـة

منتدى الوحدات الثقافي أعلن اختيار القدس عاصمة أبدية للثقافة العربية. أ.ب

اختتم منتدى الوحدات الثقافي في الأردن فعاليات مهرجان القدس عاصمة الثقافة العربية أول من أمس بإشعال الشموع، إيذاناً بإعلان القدس عاصمة الثقافة العربية إلى الأبد.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) عن مدير عام المركز الثقافي الملكي محمد أبوسماقة، قوله إن «القدس زهرة المدائن، حاضرة دائماً في الوجدان، ليس شعاراً بل فعل حقيقي، ومن هنا أبرزت الاحتفالية التفاعل والتعاضد بين مختلف الفئات والقطاعات الشعبية والرسمية».

وأوضح رئيس المنتدى عزمي صافي، أن «قضية فلسطين هي القضية المركزية الأولى لدى الأردنيين والعرب والمسلمين، وتعيش في وجدانهم وضمائرهم التي لا تقبل إلا الحرية للقدس، عاصمة دولة فلسطين وقبلة المسلمين الأولى ومدينة السلام».

وأكد رئيس نادي الوحدات عزت حمزة، أن الأردن هو «توأم فلسطين، وأردن الهجرة والنصرة، وسيبقى السند والعشيرة الكبيرة لفلسطين والقدس وأهلها الصامدين تحت الاحتلال». وذكرت الوكالة أنه في نهاية الحفل، الذي اشتمل على قصائد شعرية وطنية جسدت معاني التلاحم بين الشعبين الأردني والفلسطيني، تسلم الأمين العام للجنة الملكية لشؤون القدس، عبدالله كنعان، وثيقة القدس التي وقعها عدد كبير من المواطنين، يتعهدون فيها بدعم صمود أهل القدس ليتم تسليمها إليهم.

طباعة