بالفيديو.. الإمارات أول دولة في العالم تنتج الألمنيوم باستخدام الطاقة الشمسية

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي وشركة الإمارات العالمية للألمنيوم عن بدء إنتاج الألمنيوم في مصهر الشركة باستخدام الطاقة النظيفة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، في انجاز جديد يجعل دولة الإمارات العربية المتحدة أول دولة في العالم تنتج الألمنيوم باستخدام الطاقة الشمسية، وذلك انسجاماً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لجعل دبي المدينة الأكثر استدامة على مستوى العالم، وتعزيز الريادة في تطوير وتطبيق أحدث التقنيات في قطاع الطاقة.

وستزود هيئة كهرباء ومياه دبي شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بـ 560,000 ميجاوات ساعة من الكهرباء من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية سنوياً، ما يكفي لإنتاج 40 ألف طن من الألمنيوم في العام الأول مع إمكانية التوسع بشكل كبير مستقبلاً. وستقوم شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بتصدير الألمنيوم الذي يتم انتاجه باستخدام الطاقة الشمسية للمتعاملين حول العالم تحت اسم "سيليستيال" (CelestiAL).

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات العالمية للألمنيوم سعيد محمد الطاير ، "يؤكد الانجاز العالمي لكل من هيئة كهرباء ومياه دبي وشركة الإمارات العالمية للألمنيوم التزامنا الراسخ بتحقيق رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، في بناء اقتصاد أخضر في دولة الإمارات العربية المتحدة، والوصول لأهداف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 في تنويع مصادر الطاقة وتوفير 75% من القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050. ولتحقيق هذه الأهداف أطلقنا العديد من المبادرات والمشاريع أبرزها مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي يعد أكبر مشروع للطاقة الشمسية على مستوى العالم في موقع واحد بطاقة تصل إلى 5000 ميجاوات بحلول عام 2030. وتعتمد مشاريع المجمع على تقنيتي الألواح الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة".

وأضاف الطاير: يساهم الانجاز الجديد في تعزيز جهودنا في مجال خفض الانبعاثات الكربونية من خلال استراتيجية دبي للحد من الانبعاثات الكربونية، حيث انخفضت انبعاثات الكربون في إمارة دبي بنهاية عام 2019 بنحو 22% مقارنة بسيناريو العمل المعتاد وتجاوزت النتائج التي تحققت الأهداف الموضوعة في استراتيجية دبي للحد من الانبعاثات الكربونية لتخفيض الانبعاثات بنسبة 16% بحلول عام 2021".

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم  عبد الناصر بن كلبان، “الألمنيوم معدن خفيف الوزن وقوي وقابل لإعادة التدوير بلا حدود، وهذه الخصائص تعني أنه يلعب دورًا حيويًا في تطوير مستقبل مستدام. ومع ذلك، من المهم تصنيع الألمنيوم بشكل مستدام. وسيساهم "سيليستيال"، الألمنيوم المصنوع في دولة الإمارات باستخدام الطاقة الشمسية، في جعل الحياة العصرية ممكنة حول العالم من خلال الحد من الانبعاثات الكربونية والحفاظ على البيئة للأجيال القادمة. وهذه علامة مميزة لدولة الإمارات وقطاعنا الصناعي".

يشار إلى أن الألمنيوم يُستخدم في العديد من المنتجات والبنية التحتية من الهواتف الذكية إلى ناطحات السحاب. كما تشمل استخداماته مجموعة كبيرة من التطبيقات التي تعزز الاستدامة وتشمل المحطات التي تعمل بطاقة الرياح، والسيارات الكهربائية، ووسائل النقل الجماعي، والألواح الشمسية، وغيرها.

ويعود الفضل في توفر الطاقة الشمسية على النطاق المطلوب لصهر الألمنيوم إلى الاستثمارات الكبيرة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وايضاً لهيئة كهرباء ومياه دبي وشركائها في دبي الذين يعتمدون نموذج المنتج المستقل للطاقة في مشاريع الطاقة الشمسية.

وتبلغ قدرة مشروعات الطاقة الشمسية التي تم تشغيلها في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية حالياً 1013 ميجاوات بتقنية الألواح الشمسية الكهروضوئية، ولدى الهيئة حالياً مشاريع بقدرة 1850 ميجاوات قيد التنفيذ بتقنيتي الألواح الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، إضافة إلى مراحل مستقبلية أخرى للوصول إلى 5000 ميجاوات بحلول عام 2030.

وسيتم اصدار شهادة الطاقة المتجددة العالمية لعملية تزويد شركة الإمارات العالمية للألمنيوم بالكهرباء المنتجة من الطاقة الشمسية من شبكة هيئة كهرباء ومياه دبي، لإنتاج ألمنيوم "سيليستيال" باستخدام الطاقة الشمسية.

طباعة