خلال مشاركتها في معرض «دبي للطيران»

    بالفيديو.. شركات تطرح مقاعد مسافرين بعطور الزهور وأجنحة شقق فندقية في طائرات تجارية

    صورة

    طرحت شركات دولية متخصصة في صناعة الطيران، نماذج جديدة لابتكارات ومستجدات الراحة والرفاهية للمسافرين على متن الطائرات، شمل أبرزها نماذج لأجنحة شقق فندقية بالطائرات، ومقاعد مسافرين تفوح باستمرار بعطور زهور مختلفة، وشاشات عرض تلفزيونية فائقة بمساحات كبيرة تصل 18 بوصة للمسافرين.

    وأشار مسؤولون في تلك الشركات، على هامش مشاركتهم في فعاليات معرض «دبي للطيران 2019»، الذي اختتم أعماله في دبي أمس، إلى أن النماذج الجديدة تأتي ضمن سياسات الشركات للابتكار، بهدف جعل تجارب السفر بالطيران أكثر رفاهية وراحة، لافتين إلى أن تلك النماذج المطروحة والموجهة لطائرات المسافرين التجارية أو الخاصة، قيد التنفيذ والبحث حالياً مع شركات طيران عالمية، فيما يتوقع طرح بعضها بنهاية العام الجاري.

    الشقق الفندقية

    وتفصيلاً، قال مدير المبيعات بالشرق الأوسط في شركة «لوفتهانزا تكنيك» لخدمات الطيران، توماس رينز، إن «الشركة طرحت نموذجاً جديداً لابتكارات وتصاميم الرفاهية للمسافرين، عبر منصتها بمعرض (دبي للطيران)، وشملت نموذجاً لطائرة تشتمل على ما يمكن وصفه بأجنحة الشقق الفندقية الفاخرة، إذ تقسم الطائرة بشكل مشابه لصالات وغرف الشقق الفندقية، لتعطي تجارب مختلفة للمسافرين»، لافتاً إلى أن «النموذج الجديد يشمل مكاناً للساونا والسبا، وحمامات كبيرة وغرفاً مغلقة للنوم، وغرفاً للاجتماعات وغرفاً عائلية للطعام مماثلة لما هو موجود بالشقق الفندقية، وغرف مكاتب، وخزانات للملابس، ومطابخ مجهزة لتوفير القدرة للمسافرين على تجهيز أي وجبات يفضلونها، بما يخالف ما هو متبع وتقليدي بطائرات المسافرين من تلقي وجبات محددة وجاهزة».

    وأضاف أن «نماذج الشقق الفندقية بالطائرات، تتضمن قاعات كبيرة للترفيه ومشاهدة شاشات تلفزيونية بقياسات كبيرة، بطول جدران الطائرة، وبما يعطي المزيد من الطقوس العائلية لتجربة السفر»، لافتاً إلى أن «النموذج قيد البحث، للتنفيذ على طائرات من موديلات (ايرباص) لطرز (إيه 350)، حيث تم تصميمها بشكل يتوافق مع تلك الموديلات».

    وأوضح رينز أن «نموذج الأجنحة الفندقية يمكن تنفيذه بطائرات تجارية للركاب، سواء عبر جعل الطائرة كلها بالتصميم نفسه أو جعل جزء منها بذلك التصميم، والجزء الآخر لمقاعد مسافرين بشكل مماثل للأنظمة العادية، كما يمكن تصميم طائرات خاصة بنماذجها نفسها خلال الفترة المقبلة»، موضحاً أن «تلك الابتكارات في التصاميم، تستهدف تغيير مفهوم السفر لجعله أكثر رفاهية لفئات مختلفة من المسافرين».

    كراسي المسافرين

    بدوره، قال مدير المبيعات الإقليمي في شركة «فوكير سيرفيس»، هينك جان دي كونينج، إن «الشركة طرحت، عبر منصتها بالمعرض، ابتكاراً لكراسي مسافرين بقطاع الطيران، تفوح بأنواع مختلفة لعطور الزهور، عبر المواد المصنعة منها تلك المقاعد، إذ يتم اختيار نوع عطر الزهور المفضل، وتُفصّل مواد المقاعد بها لتفوح بتلك العطور بشكل مستمر»، لافتاً إلى أن «الابتكار تم تطويره في معامل بهولندا، ويمكن استخدامه في صالات الركاب أو ببعض مقاعد الطائرات الخاصة، أو بأجزاء من طائرات تجارية».

    وأضاف أن «العطور لن تنتشر بشكل كبير، لكنها ستكون محيطة بمن يجلس على المقعد، وتكون بمثابة نوع مبتكر لمقاعد المسافرين، والشركة تجري حالياً مباحثات بمراحل متقدمة، للتوقيع مع شركة طيران آسيوية لاستخدام نماذج تلك المقاعد خلال فترات قريبة مقبلة»، لافتاً إلى أن «جزءاً كبيراً من الابتكارات في قطاع الطيران حالياً، يتركز في جعل تجارب السفر أكثر راحة ورفاهية، بما يعطي نماذج غير تقليدية تضيف أبعاداً جديدة بانطباعات الأفراد عن السفر، خصوصاً للمسافات الطويلة».

    شاشات ترفيهية

    من جهتها، أشارت مديرة المبيعات في شركة «تي إس آي» لخدمات الطيران، ابروا سيتين، إلى أن «الشركة طرحت عبر منصتها نماذج لتجارب جديدة تصبّ في ناحية الرفاهية بطائرات المسافرين التجارية، وشملت طرح شاشات ترفيهية مدمجة في مقاعد بالدرجة الاقتصادية بقياسات تبلغ 13.3 بوصة، وشاشات بدرجة رجال الأعمال بقياس 18 بوصة، إضافة لمقاعد تتيح أدوات توفر للمسافرين وضع الحواسب اللوحية أو الهواتف الذكية عبر حامل معدني بالمقعد».

    وأضافت أن «الشاشات بالدرجة الاقتصادية، التي تعد الأكبر قياساً عالمياً حالياً في الدرجة نفسها، سيتم طرحها بنهاية العام الجاري على طائرات موديلات (ايرباص) لطرز (إيه 350)، فيما طرحت، بنهاية يوليو الماضي، بطائرات من نوعية (بوينغ) لطرز (787 دريملاينر)، وطرحت الشاشات المخصصة بدرجات رجال الأعمال بالفعل خلال الفترة الماضية بتلك الموديلات».

    طباعة